لا تنشر هنا

التنسيق النقابي يدعو لحوار مع أساتذة التعاقد و يهدد بمزيد من الإحتجاجات

جديد24_الرباط

أصدرت النقابات تنسيق النقابات التعليمية لخمس (النقابة الوطنية للتعليم CDT – الجامعة الحرة للتعليم UGTM – النقابة الوطنية للتعليم FDT – الجامعة الوطنية للتعليم UMT – الجامعة الوطنية للتعليمFNE)، بيانا أكدت فيه أنه إستحضارا للإحتقان بقطاع التعليم و الاضطراب الخطير الذي يهدد السنة الدراسية الحالية، وفي ظل التصريحات الحكومية غير المقبولة والاستفزازية والتي تفتقد للمصداقية معتبرة أن تعاطي وزارة التربية الوطنية مع القضايا المطروحة غير مسؤول و أنه عوض الاستجابة لمطلب فتح التفاوض خلال العطلة لطي كل الملفات العالقة، نجد الحكومة تسارع في تنفيذ إجراءات إعتبرها البيان إنتقامیة و التي یقدم علیھا العدید من مدراء الأكادیمیات الجھویة للتربیة والتكوین والمدیریات الإقلیمیة بتعليمات حكومية مركزية

من جهة أخرى أكد نفس البيان أن إنخراط الشغيلة التعليمية في إضراب 26 و27 و28 مارس 2019 وصل إلى أزيد من 90% بجل المناطق مؤكدة رفضها المطلق للتشريعات التراجعية التي تعمل على تفكيك المرفق العمومي وضرب ما تبقى من مجانية التعليم و مطالبة الوزارة بإرجاع المبالغ المقرصنة من أجور المضربين، بشكل غير قانوني، في غياب قانون تنظيمي كما شجب الخرجات اللامسؤولة لتصريحات الحكومة وتدعو إلى فتح الحوار مع ممثلي التنسيقية الوطنية والنقابات التعليمية والاعتراف بفشل السياسة التعليمية والتدابير والإجراءات التي تقدم الحكومة على اتخاذها وتماديها في الالتفاف على المطالب المشروعة والعادلة للشغيلة التعليمية بمختلف فئاتها

و في الختام دعا البيان الشغيلة التعليمية إلىالتعبئة لخوض محطات البرنامج النضالي التي سيعلن عنهأ قريبا، أمام التلكؤ الذي تواجه به المطالب العادلة والمشروعة لمختلف الفئات التعليمية، واستهداف المكتسبات المشتركة وأساسا التقاعد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى