السلطات تفض اعتصام أساتذة التكوين المهني بالدار البيضاء بالقوة

السلطات تفض اعتصام أساتذة التكوين المهني بالدار البيضاء بالقوة

تعرض معتصم أساتذة التكوين المهني، صباح اليوم الثلاثاء 26 مارس الجاري بمدينة الدار البيضاء، إلى تدخل أمني وصف بالعنيف، أسفر عن إصابة أستاذ بجرح غائر على مستوى الرأس وإصابة آخرين بجروح متفاوتة، إلى جانب اعتقال ثلاثة أساتذة آخرين.

وتدخلت القوات الأمنية لفض اعتصام هؤلاء المحتجين في الساعات الأولى من صباح اليوم، بعدما رابطوا طيلة ليلة أمس أمام مقر الإدارة المركزية للمكتب الوطني للتكوين المهني.

وكان موظفو المكتب المذكور قد نظموا أمس الإثنين وقفة احتجاجية أمام الإدارة المركزية، احتجاجا على ” إصرار الإدارة العامة على تجميد الوضعية الإدارية والمالية للموظفين حاملي الشواهد العليا”.

الموظفون الذين يخوضون إضرابا عن العمل يومي الإثنين والثلاثاء، كانوا قد توافدوا على مدينة الدار البيضاء أمس الإثنين قادمين من مدن مختلفة، بغرض المطالبة بـ”الإسراع بالحوار الاجتماعي وتأسيس حوار جدي ومستمر، قصد بلورة ميثاق اجتماعي يدعم القدرة الشرائية للطبقة الشغيلة”، معتبرين أن هذا الاحتقان يجسد “التحدي الصارخ لمقتضيات القوانين الدولية والوطنية، فضلا عن الاستهتار المتعمد بالخطابات الرسمية للملك”.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق