انتحار دكتورة صيدلانية بأكادير في ظروف غامضة

انتحار دكتورة صيدلانية بأكادير في ظروف غامضة

اختارت صاحبة صيدلية أمس الاثنين 29 أبريل الجاري بأكادير، وضع حد لحياتها بواسطة الانتحار شنقا، بعد أن وجدها زوجها بغرفة النوم جثة هامدة، ليبلغ عن الحادث المصالح الامنية والسلطات من أجل المعاينة.

وحسب مصادر إعلامية محلية، تمت معاينة مكان الحادث وجثة الهالكة، وهي دكتورة صيدلية في إحدى أحياء أكادير، ليتم نقل الجثمان لمستودع الأموات بمستشفى الحسن الثاني من أجل التشريح ومعرفة ملابسات وأسباب الحادث.

وفتحت السلطات الامنية تحقيقا حول الحادث تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق