وفاة “حلايقي” بموسم ركراكة

وفاة “حلايقي” بموسم ركراكة

علمت “جديد24” أن “حلايقيا” لفظ أنفاسه الأخيرة، نهاية الاسبوع الماضي، بموسم ركراكة الذي يحتضنه إقليم الصويرة في الفترة الحالية.

وذكرت المصادر أن “الحلايقي” والمعروف ب”العياشي” كان بصدد تقديم وصلته بدور “سيدي إسحاق” بجماعة أقرمود حيث حطت فعاليات الموسم الذي انطلق منذ أزيد من عشرة أيام، بعد أن انتهى من فقرته التي استقطب فيها جمهورا غفيرا قدم إليهم شذرات من بعض الحكايات التراثية ومقطوعات شعبية على آلة “لوتار”.

وأضافت المصادر أن “الحلايقي”، الذي يتحدر من منطقة سيدي المختار، بعد انتهاء وصلته التحق بإحدى الخيام المنصوبة لمناسبة الموسم، لأخذ قسط من الراحة، لكن بعد لحظات فوجئ به أصدقاؤه جثة هامدة، ما أحدث حالة استنفار بالموسم.

وتابعت المصادر أنه تم إخطار مصالح الدرك الملكي بالموضوع، وبعد المعاينة الأولية تبين أن الوفاة طبيعية إذ لا تحمل الجثة أي آثار للضرب أو التعنيف، ومن المرجح أن يكون الهالك قد فارق الحياة إثر أزمة قلبية مفاجئة، فتم إشعار النيابة العامة.

وزادت المصادر أن الوكيل العام للملك باستئنافية آسفي أعطى تعليماته لنقل جثمان الهالك إلى مستودع الأموات التابع للمستشفى الإقليمي محمد بنعبد الله بالصويرة لإجراء تشريح طبي عليها قصد تحديد الأسباب الحقيقية للوفاة. وفي سياق متصل ما زالت فعاليات مواسم ركراكة الربيعية مستمرة بإقليم الصويرة طيلة أبريل الجاري، وهي المواسم المعروفة باسم “الدور” والتي تحط الرحال بأزيد من أربعين موضعا وضريحا وزاوية بالإقليم تتخللها طقوس دينية وصوفية موروثة منذ قرون، فضلا عن أنشطة تجارية وندوات فكرية.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق