لا تنشر هنا

شباب مدينة بني ملال يبدعون في تجسيدهم ل “تشالنج اللباس التقليدي”

جديد24 - فاطمة الزهراء حراز*

نشر مجموعة من شباب مدينة بني ملال صورهم على مواقع التواصل الإجتماعي, و هم يتجولون في اليوم الثالث من رمضان بشوارع و أزقة  المدينة مرتدين الجلابة, الحايك و اللثام.  بالإضافة إلى بعض الصور التي تصف استعدادات العرس الأمازيغي الذي يميز منطقتهم . مرفوقة بشعار “الجديد لو جدة و البالي لا تفرط فيه” و ذلك تجسيدا لمبادرة “تشالنج اللباس التقليدي” .
و قد قالت شيماء وفساين إحدى المشرفات على هذه المبادرة “نحن مجموعة من الشباب قررنا الخروج مرتدين اللباس التقليدي، و التجول بأزقة مدينة بني ملال ، بهدف الرجوع إلى الأصل و استرجاع الزي القديم و الموروث الثقافي الذي يتفرد به بلدنا “.
و أضافت “في ظل العصرنة التي بات يعيشها العالم، كان لزاما علينا أن نتعايش و غزو الثقافات الاجنبية، مع الحفاظ على تقاليدنا و عاداتنا المحلية. لذلك اخترنا شعار “الجديد لو جدة و البالي لا تفرط فيه”  هذا المثل المغربي الذي يلخص الفكرة التي حاولنا ايصالها من خلال هذه المبادرة  .
و أردفت قائلة ” فمن خلال تجسيدنا لهذا التحدي حاولنا أن نبدع قليلا، و ذلك بدا جليا عندما جسدنا بعض استعدادات العرس الأمازيغي الذي يميز جهتنا.
و في الآخير عبرت شيماء عن سعادتها لمشاركتها في هذه المبادرة التي وصفتها بالرائعة ، و أشارت “كان فخرا لنا أن نرتدي لباس أجدادنا و نسترجع ذكرياتهم، و الشيء الأجمل هو أننا لفتنا انتباه  ساكنة المدينة، و أعجبتهم الفكرة و لم يبخلوا علينا بالتشجيع و التنويه “.
و جدير بالذكر أن هذا التحدي أطلقته شابة من مدينة تطوان على شبكات التواصل الإجتماعي منذ حوالي شهر ، بهدف إحياء الزي التقليدي المغربي حيث لقي إقبالا واسعا من قبل المغاربة بجل المدن المغربية.

*صحفية متدربة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى