قضايا وحوادث

مقاطعة طلبة الطب والصيدلة للدروس والامتحانات مستمرة .. والحكومة تحاول امتصاص غضب المحتجين

جديد24

بعد سلسلة من الاحتجاجات و مقاطعة الدروس النظرية والتداريب والامتحانات،ر فضا لخوصصة الطب وتنزيل مشروع كليات الطب الخاصة، دخلت الحكومة على الخط من أجل امتصاص غضب الطلبة.

وأكد مصطفى الخلفي الناطق الرسمي باسم الحكومة خلال ندوة صحفية أعقبت المجلس الحكومي، أمس الخميس، أن وزارتي الصحة و التعليم عازمتين على حل المشاكل المطروحة والإستجابة للمطالب المشروعة، موضحا أن القرار المتخذ بالنسبة لوزارتي الصحة و التعليم، هو أنه لن تكون هناك سنة بيضاء في كليات الطب والصيدلة، والإجراءات ستتخذ من أجل ذلك.

وأضاف الخلفي، أن المشاكل التي طرحها طلبة الطب سبق أن صدر بلاغ رسمي عن وزارة التربية الوطنية ووزارة الصحة يتضمن التزامات من الوزارتين بحلها، ومن بينها المشاكل الخاصة بالأطباء الداخليين والمقيمين ومراجعة النظام البيداغوجي وغيرها من الأمور.

وأشار الناطق الرسمي باسم الحكومة إلى أن قضية طلبة الطب “التزام حكومي وليس فقط التزام خاص بوزارتين فقط، لأن الحكومة عازمة على حل المشاكل التي طرحها طلبة الطب ولا يمكن أن تكون هناك سنة بيضاء”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى