نشطاء يحذرون من الاستغلال المفرط لغابات الأرز في منطقتي الأطلس المتوسط وتازة

نشطاء يحذرون من الاستغلال المفرط لغابات الأرز في منطقتي الأطلس المتوسط وتازة

أطلق مجموعة من النشطاء المهتمين بحماية البيئة، عريضة يحذرون فيها من مخاطر الاستغلال المفرط الذي تتعرض له شجرة “الأرز” بالأطلس المتوسط، مطالبين الحكومة بالتدخل من أجل حماية هذه الشجرة التي تعتبر إرثا غبويا مهما في منطقة الأطلس المتوسط.

ويحذر النشطاء الذين بلغ عددهم حوالي 1800 موقع على العريضة، من الاستغلال المفرط لغابات الأرز بالأطلس المتوسط، في مناطق “أجدير”، “خنفيرة”، “ميدلت”، “أزرو”، “إفران”، “بولمان”، “اموزار مرموشة”، “رباط الخير”، ومنطقتي تازة وكتامة.

ويرى النشطاء الموقعون أن الاستغلال المفرط لغابات الأرز يشكل تهديدا خطيرا لها، ذلك أن هذه الشجرة الموجودة بجبال الأطلس والريف مهددة اليوم مقارنة بأي وقت مضى، وقد وضعت على القائمة المهددة بالانقراض من قبل “الاتحاد الدولي للحفاظ على البيئة”.

وحسب معطيات تقدم بها الموقعون على العريضة فإن المغرب يتوفر على مناطق واسعة من شجر الأرز، حيث يضم أكبر مساحات من غابات الأرز بين دول حوض البحر المتوسط ، وهي شجرة يمكن أن تعيش لعدة قرون وتصل إلى 30 مترا وتمتد على أكثر من 134.000 هكتار في البلاد موزعة بين الريف والأطلسين الكبير والمتوسط.

وأكدت العريضة على أن الخطر الذي تتعرض له غابات الأرز لا يهددها لوحدها بل يطال أيضا النظام البيئي والوحيش والحيوانات المحلية التي تعيش فيها، لذلك ينبغي التأهب للحفاظ على ما تبقى منها.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق