نشطاء ينددون بالقمع الوحشي الممارس من قبل جبهة “البوليساريو” ضد المحتجزين

نشطاء ينددون بالقمع الوحشي الممارس من قبل جبهة “البوليساريو” ضد المحتجزين

نددت جمعية أصدقاء المملكة المغربية في الأرجنتين بالقمع الوحشي الممارس من قبل جبهة “البوليساريو” ضد المحتجزين في مخيمات تندوف، حيث يتعرضون بشكل يومي لمختلف أصناف التعذيب والحرمان من حقوقهم الأساسية.

وحسب مصادر كتطابقة فقد توفي شاب من مخيمات تندوف يدعى أحمد ولد محمد الديد عطشا خارج المخيمات خلال محاولته بمعية ثلاثة من رفقائه الفرار من جحيم المخيمات والتسلل إلى موريتانيا، حيث وجدوا أنفسهم تحت رحمة حر الصحراء بعد تعطل محرك سيارتهم، ليتم إنقاذ الثلاثة المتبقين.

وتعيش مخيمات تندوف على وقع الاحتجتجات منذ مدة بسبب السلطوية التي ينهجها قادة الجبهة ضد المحتجزين وسكان المخيمات حيث يتم ترويعهم باستخدام الرصاص من حين لآخر.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق