مجتمع

وفاة عبد الله حجيلي أب “أستاذة التعاقد” الذي أصيب في تدخل أمني بالرباط

جديد 24

توفي، صباح الاثنين، عبد الله حجيلي، والد الأستاذة المتعاقدة الذي أصيب خلال تدخل أمني لفض اعتصام الأساتذة المتعاقدين أمام البرلمان شهر أبريل الماضي.

وأصيب والد الأستاذ هدى حجيلي من مديرية آسفي برضوض على مستوى الرأس وكسور على مستوى الكثف والقفص الصدري، دخل على إثرها في غيبوبة حيث ظل يرقد بقسم العناية المركزة بمستشفى السويسي بالرباط إلى أن توفي صباح اليوم.

وكانت تنسيقية الأساتذة المتعاقدين، قد أكدت في ندوة صحفية سابقة، أن خراطيم المياه التي استعملتها القوات العمومية لفض اعتصام المتعاقدين أسقطته أرضا، ودخل على إثرها في غيبوبة.

وخضع والد أستاذة آسفي، لعملية جراحية على مستوى الكتف، وأُجْرِيَ له فحص بجهاز “سكانير” تأكد من خلاله للأطباء إصابته برضوض بليغة على مستوى الرأس، بحسب ما ذكره المصدر ذاته.

وحملت تنسيقية الأساتذة المتعاقدين مسؤولية الوضع الصحي لعبد الله حجيلي والد أستاذة آسفي إلى المسؤولين الذي كانوا وراء التدخل الأمني ضد المعتصمين أمام البرلمان، ولوزير التربية الوطنية سعيد أمزازي ولرئيس الحكومة.

وشددت على أن الالتزام بالعودة إلى الأقسام رهين بالحالة الصحية لأب أستاذة آسفي، مهددة بالعودة إلى الشارع إن قدر الله وتوفي “أب التنسيقية” على حد تعبيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى