826 أستاذ وأستاذة في جهة واحدة يفضلون المغادرة الطوعية نهاية الموسم الدراسي الحالي

2019-05-27T03:17:50+00:00
2019-05-27T04:12:22+00:00
سلايدرقضايا وحوادث
826 أستاذ وأستاذة  في جهة واحدة يفضلون المغادرة الطوعية نهاية الموسم الدراسي الحالي

فاجأ العديد من الأساتذة والأستاذات بجهة الرباط سلا القنيطرة، بالعدد الكبير الذي ضمته اللائحة النهائية للأساتذة الحاصلين على التقاعد النسبي بالجهة، والتي ضمت 826 أستاذ وأستاذة، يدرسون في مختلف المستويات التعليمية.

وتعليقا على هذه اللائحة قال أحد الأساتذة بالجهة، إن “ارتفاع عدد الأساتذة الحاصلين على التقاعد النسبي، أمر لا يستخف به، خصوصا إذا علمنا أن المغادرين في السنوات الماضية لم يكن عددهم يتجاوز 200 أستاذ وأستاذة، فهذا يدل على أن المشاكل التي أصبح يعيش فيها القطاع، والتسيير العشوائي للوزارة سيؤدي بنا إلى تفكيك هذا القطاع الحيوي”.

فيما أكد أستاذ آخر على أن “الاستجابة الكبيرة لطلبات الاستفادة من التقاعد النسبي لنساء ورجال التعليم، له تفسير واحد، وهو أن الدولة تدخل مرحلة السرعة القصوى لإفراغ الوظيفة العمومية من أطرها وتعويضهم بأطر الأكاديميات”.

وأضاف ذات المتحدث أنه “سبق للوزير الخلفي أن قال سابقا، بأن “أطر الأكاديميات” سيشكلون 80 % من مجموع الموظفين خلال سنة 2030″، مشددا على أنه “إذا استمرت الدولة بهذه السرعة، فهذه النسبة ستحققها فقط في غضون سنتين أو 3 سنوات على أبعد تقدير”.

تجدر الإشارة إلى أن قطاع التعليم أنجب في الآونة الأخيرة العديد من التنسيقيات المطلبية التي تملأ الشارع بفضل احتجاجاتها، وعلى رأس هذه الحركات “التنسيقية الوطنية للأساتذة الدين فرض عليهم التعاقد”، “تنسيقية الزنزانة 9″، “التنسيقية الوطنية للأساتذة حاملي الشواهد العليا”.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق