الإسبان يحتفلون بزفاف “مثليَّتَيْن” مغربيتن في مليلية المحتلة

الإسبان يحتفلون بزفاف “مثليَّتَيْن” مغربيتن في مليلية المحتلة

بعد أن أعلنت فتتان مغربيتان عن زواجهما بشكل رسمي في مدينة مليلية، اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي، بالتعليقات والاستهجان، تعبيرا عن رفض المجتمع لمثل هذه الظواهر.

وقد أوضحت مصادر محلية، أن مليلية المحتلة أصبحت ملاذا لمثل هؤلاء الشواذ لممارسة نزواتهم المستقبحة دينا وعرفا، وقد شهدت المدينة المغتصبة مؤخرا إقامة حفل زفاف المثليتان المنحدرتان من الحسيمة والدار البيضاء، والمقيمتان بمركز للاجئين.

وقد قامت المواطنتان المغربيتان بممارسة ميولاتهما المثلية بعد الهروب إلى مليلية من أجل الحصول على اللجوء على أساس جنسي.

وفي خطوة استفزازية أقيم حفل الزفاف حسب المصادر في مركز للاجئين وحضرته عدة شخصيات، وسط ترحيب جمعية المثليين بالخطوة التي اعتبرتها إنتصارا لقيم الحرية الجنسية، التي يحصل عليها المثليين الهاربين من المغرب.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق