اكتشاف صادم… العثور على آلاف الأجنة في منزل طبيب أميركي بعد وفاته

اكتشاف صادم… العثور على آلاف الأجنة في منزل طبيب أميركي بعد وفاته

أفادت وسائل إعلام أميركية بأنه تم العثور على بقايا ما يزيد عن 2200 من الأجنة في منزل طبيب إجهاض أميركي بعد وفاته في وقت سابق هذا الشهر.
وقد توصل أفراد من عائلة الدكتور أولريش كلوفر الذي توفي في الثالث من سبتمبر (أيلول) الجاري، والذي كان يعمل طبيب إجهاض في مدينة إنديانابوليس بولاية إنديانا الأميركية، إلى هذا الاكتشاف بينما كانوا يبحثون في ممتلكاته بعد وفاته.
وقال مكتب قائد الشرطة في مقاطعة ويل، في بيان، إنه لا يوجد دليل على إجراء الطبيب الراحل أي عمليات إجهاض في مسكنه الخاص، وفقاً لما نقلته شبكة «فوكس نيوز» الأميركية.
وعمل الطبيب كلوفر سابقاً بمستشفى النساء والتوليد في مدينة ساوث بند بولاية إنديانا، بينما يقع منزله الذي عثر فيه على البقايا في مقاطعة ويل بولاية إلينوي.
وقد تم تعليق رخصة كلوفر الطبية في عام 2015 بعد اتهامات أنه لم يبلغ عن إجراء عمليات إجهاض لفتاة تبلغ من العمر 13 عاماً.
ووفقاً لقائد الشرطة في مقاطعة ويل فسيتم إجراء تحقيق في الواقعة، حسبما ذكرت قناة «وي إس بي تي» التلفزيونية في مدينة ساوث بند.
وأضاف مكتب قائد الشرطة أن قاضي التحقيق الجنائي في المقاطعة تولى حيازة بقايا الأجنة للتحقيق.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق