سلايدرمجتمع

برشيد : كلاب وسيوف في مواجهة الدرك

جديد24_برشيد

انتهت مواجهات عنيفة، منتصف الأسبوع الماضي، بين شبكة مخدرات وأفراد المركز الترابي للدرك الملكي ببرشيد، بحجز كمية مهمة من المشروبات الكحولية والأقراص المهلوسة والشيرا وطابا والكيف، لدى البارون الشهير بـ “بيلوط”، واستعان أفراد الشبكة بكلبين شرسين من فصيلة “بيرجي” قام مساعده بتحريضهما على أفراد التدخل، وبعدها أحكمت الضابطة القضائية سيطرتها على الوضع، وحجزت الكلبين وسلمتهما إلى المصالح البيطرية، بعدما تفادت إطلاق النار خوفا من إصابات في صفوف الفضوليين.

وأفاد مصدر “جديد24” أن عناصر المركز الترابي للدرك الملكي حجزت كذلك 200 قنينة من الجعة و100من الخمر الأحمر و120 لترا من “ماء الحياة” و90 حبة من الأقراص المهلوسة وسبعين غراما من الشيرا وخمسة كيلوغرامات من القنب الهندي، كان صاحبها يرغب في تسويقها بالمنطقة، بمساعدة شركائه، وأفشلت مصالح المركز الترابي عملية البيع.

واستنادا إلى المصدر ذاته أفلح الكمين الذي قاده رئيس المركز الترابي للدرك، حينما توصل بمعلومات تفيد وجود مخدرات وخمور وضعها البارون بأحد المنازل بدوار أولاد حجاج بجماعة سيدي المكي، ليقود المسؤول الدركي بنفسه فريقا من أعوانه، داهموا المنزل وأوقفوا مساعده، بعدما نجحت العناصر الدركية في شل هجوم الكلبين الشرسين، وحجزت سيوفا وسكاكين، فيما نقلت الكمية المحجوزةإلى مقر المركز الترابي ببرشيد، وبعد تحريات ميدانية، توصل المحققون إلى هوية صاحب المخدرات.
وأمر وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بتحرير مذكرة بحث في حق المتورط على الصعيد الوطني من أجل الحيازة والاتجار بالمخدرات والخمور، وبوزن المحجوزات، كما أحالت الضابطة القضائية الجمعة الماضي المخدرات على الآمر بالصرف لدى إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة بسطات، قصد تنصيب نفسها مطالبة بالحق المدني، أمام المحكمة الابتدائية ببرشيد، فور سقوط الظنين وتقديمه أمام النيابة العامة بالتهم المنسوبة إليه، كما أظهرت التحقيقات التي أجراها المحققون أن الظنين له سوابق في المجال ذاته، وأثناء تنقيط اسمه على الناظمة الإلكترونية تبين أنه مبحوث عنه في التهم نفسها، ويتردد عليه مستهلكون وتجار بالتقسيط، وأنه كسب شهرة منذ سنوات في علاقاته مع موزعين كبار للممنوعات يتحدرون من قرى جبلية من وزان وشفشاون، كان يلتقي معهم في مناطق ضواحي البيضاء ويتسلم منهم المخدرات، قصد إعادة الاتجار فيها سواء بالجملة أو التقسيط.

ويواجه مساعد البارون تهما ترتبط بتحريض حيوانات أليفة على موظفين عموميين أثناء مزاولة مهامهم، والحيازة والاتجار في المشروبات الكحولية بدون ترخيص، والشيرا وحيازة السلاح الأبيض، مايمس بسلامة الأموال والأشخاص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى