سلايدرقضايا وحوادث

هذا ماقررته المحكمة في حق طالب قتل زميلته بمكناس

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية مكناس، مساء أمس الاثنين 07 أكتوبر، حكما قضائيا، يقضي بإدانة طالب بكلية نفس المدينة، على خلفية قتل زميلته التي أحبها بجنون،وسط الشارع العام بعدما وجه إليها 25 طعنة إلى أنحاء مختلفة من جسمها.

وقررت هيئة الحكم سجن الطالب(م.ر) 30 سنة نافذة، على خلفية متابعته بجناية القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد واستعمال السلاح الأبيض، وذلك بعدما توصلها بتقرير الخبرة العقلية، حيث جرى التأكد من مدى سلامة قواه العقلية ومسؤوليته الجنائية ساعة ارتكابه الجريمة البشعة، في حق زميلته في كلية الحقوق بمكناس.

وقضت المحكمة في الدعوى المدنية التابعة، بأداء المتهم العشريني درهما رمزيا تعويضا مدنيا لفائدة والدي الطالبة التي كانت قرب قاعة تختضن ندوة يؤطرها أستاذها لما هاجمها المتهم بسكين قبل أن يحاول الانتحار.

يشار الى أن الضحية الشابة “أميمة”، كانت تتابع دراستها بكلية الحقوق بمدينة مكناس وكانت تحلم أن تصبح قاضية، قبل أن يضع زميلها الذي طلب يدها ورفضته حدا لأحلامها وطموحاتها، الأمر الذي خلّف حزنا عميقا في نفوس أصدقائها ومقربيها، الذين شيّعوا جنازتها في موكب مهيب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى