رياضةسلايدر

البطل المغربي أنور بوخرصة يفضح جامعة “التايكواندو”

جديد24

خرج أنور بوخرصة، البطل المغربي في رياضة التايكواندو، عن صمته في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، يفضح من خلالها مسؤولين في جامعة “التايكواندو” بالمغرب، اتصلوا بمسؤولين إسبان من أجل منعه من ممارسة اللعبة، بعد مشاركته في البطولة المحلية بإسبانيا.

وقال بوخرصة :”البارح كنت باغي ندير فيديو نوضح فيه هاد القضية ديال المسؤولين في الجامعة و الناس لي كاتهاجمني و لكن لقيت بلي مايستاهلوش … المهم من بعد الموضوع لي دار ضجة في فيسبوك بلي أنوار بدل الجنسية وهاد الهدرة مامنها والو فأنا لعبت على نادي محلي فقط و لكن البارح كانتفاجئ أنا و المدرب ديالي بعدد كبير من الإتصالات من المغرب كايوقفو ضدي و كايقولو بلي ماعنديش الحق نلعب التايكواندو و بغاو يهرسوني من جديد”.

وأردف البطل المغربي: “من بعد ماهرسو الأحلام ديالي وأنا في سن مبكر في المغرب و كايقولو بالحرف علاش خليتوه يلعب، ماخصكومش تخليوه يلعب البطولة، ووصلات بيهم يتاصلو بالجامعة الإسبانية، و يعتارضو وخلات الجامعة تعيط للمدرب ديالي، وكاتقولو شنو السبب لي عند أنوار، لي خلا هاد بنادم كامل يتصل بنا و خلقت مشكل للمدرب، والحمد لله فهمناهم الموضوع وخلاوني نلعب من جديد”.

وأكمل بوخرصة: “و لكن الحمد لله غير ملي وصلات بيكم ديرو هادشي كامل على ودي، وماغاديش توصلو لداكشي لي بغيتو، وأنا الحمد لله حاليا قانوني في إسبانيا ومابقيتش واحد حارگ كيف قلتو ليهم ههه، ومزال غادي نلعب التايكواندو حتى آخر عرق عندي ماشي باش نولي بطل العالم، حيث كا نحب هاد الرياضة فقط للمتعة، أما راه مستقبلي أهم من كل شيء”.

وختم أنور حديثه: “وراه ضريتكم و مزال غادي نضركم حيت نتوما لي بغيتو يا أوسخ مسؤولين عرفت في حياتي و للحديث بقية نفرشخو هاد الرمانة رفعت الجلسة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى