بعد التهديد بسحب رونو وبيجو.. اجتماع رفيع بين العثماني ونظيره الفرنسي

بعد التهديد بسحب رونو وبيجو.. اجتماع رفيع بين العثماني ونظيره الفرنسي

يجري رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، بترأسه الوفد المغربي المشارك في الدورة الـ14 للاجتماع رفيع المستوى بين المغرب وفرنسا،غدا الخميس 19 دجنبر الجاري، مباحثات مع نظيره الوزير الأول الفرنسي، السيد إدوارد فليب.

مباحثات العثماني ونظيره الفرنسي تأتي في وقت تحدثت فيه وسائل إعلام من البلدين عن وجود أزمة صامتة بين فرنسا والمغرب منذ نهاية شهر يوليوز الماضي، التي عرفت شن حملة إعلامية معادية بوضوح للنظام المغربي في فرنسا، تستهدف المملكة ومؤسساتها.

الأزمة بين البلدين كانت قد وصلت على حد تهديد وزير الاقتصاد الفرنسي، برينو لومير، بضرورة سحب شركات بوجو ستروين ورونو مشاريعهما في المغرب، حيت قال “إنه عازم على رسم خطة مستعجلة لتغيير ما اعتبره النموذج الفاشل الذي جعل الشركتين تفتحان مصانعها في المغرب، وقد عين لجنة سيترأسها الرئيس المدير السابق لمزود السيارات فوريسيا لـ”وضع خطة في الاشهر القادمة لإعادة نقل إنتاج سيارات رونو وبوجو لفرنسا”.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق