السياسيةسلايدر

منسق التجمع الوطني للأحرار باسبانيا: جنود الشمولية السياسية والإقصاء يريدون أن ينتزع منا حق الدفاع عن مصالح البلد

قال محمد الإدريسي منسق التجمع الوطني للأحرار باسبانيا، ردا على الهجمة التي يتعرض لها رئيس حزبه،إن كلمة عزيز أخنوش رئيس لحزب التجمع الوطني للأحرار خلال لقاءه بمغاربة العالم بمدينة ميلانو الايطالية، تم تأويلها بشكل مغلوط من طرف بعض الجهات لغاية دنيئة، حيث تم تحوير مضمونها عبر استغلال مواقع التواصل الاجتماعي للتأكيد على أنه أساء للمغاربة وهذا أمر ليس من شيم أخنوش.

وقال الإدريسي”إن البعض من جنود الشمولية السياسية والإقصاء يريدون أن ينتزع منا حتى حق الدفاع عن مصالح البلد، وحق الدفاع عن رؤية بلدنا”.

مؤكدا على أن رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار رجل وطني صادق دافع عن ثوابت الأمة احتراما للدستور، وانسجاما مع المصلحة العليا للبلاد، مضيفا بأن هذا دور جميع الأحزاب والمنابر الإعلامية وفعاليات المجتمع المدني.

ومشددا في نفس السياق على أن عزيز أخنوش ومعه كل الأحرار الذين يعتزون بقيمهم الدينية والوطنية بملكهم بثوابتهم بمؤسساتهم ومستعدون لأداء كلفة هذا الاعتزاز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى