بعد “عزل” أحمد شدا..“البيجيدي” ينافس “الحركة الشعبية ” و” البام“ على قيادة جماعة بني ملال

2020-02-17T14:54:20+00:00
2020-02-17T15:02:30+00:00
سلايدرقضايا وحوادثلا تنشر هنا
بعد “عزل” أحمد شدا..“البيجيدي” ينافس “الحركة الشعبية ” و” البام“ على قيادة جماعة بني ملال

جديد24_عادل نويتي

على بُعد ساعات من انتهاء الفترة المخصصة لإيداع الترشيحات لرئاسة مجلس الجماعة الترابية بني ملال المحددة مساء اليوم الإثنين ( 17 فبراير 2020 ) على الساعة الثانية عشرة، اقتصر التنافس للظفر بقيادة مجلس بني ملال بين حزب العدالة والتنمية و الحركة الشعبية و الأصالة والمعاصرة

وتقدم النائب الأول لرئيس المجلس السابق احمد شدا، والكاتب المحلي السابق للسنبلة ببني ملال، و عضو المجلس الوطني لحزب السنبلة احمد بدرة، بملف ترشيحه لباشوية بني ملال، يوم الخميس 13 فبراير الجاري، بعد أن تمكن من الحصول على تزكية الأمين العام لحزب الحركة الشعبية.

ومن جهته سارع حزب العدالة والتنمية للدخول على الخط بترشيح “الحسين الحنصالي”، من أجل خوض انتخاب رئيس جماعة بني ملال، الذي سيتم تحديد تاريخه من طرف سلطات العمالة في أيام القليلة المقبلة.

وفي نفس السياق قرر حزب الأصالة والمعاصرة ترشيح “محمد حلحال” لدخول غمار انتخابات الرئاسة بالجماعة الترابية بني ملال، حيث قام ممثل البام زوال اليوم الإثنين بوضع ملف ترشيحه، وبهذا ستشتد المنافسة بين أحزاب الأصالة والمعاصرة و الحركة الشعبية و العدالة والتنمية

ويُذكر أن باشا باشوية بني ملال وجه مراسلة إلى أعضاء مجلس بني ملال يوم 12 فبراير يخبر فيها بـ “إخبار بفتح باب الترشيح لمنصب رئيس الجماعة الترابية بني ملال”.

وجاء في المراسلة المذكورة بأنه “تبعا لقرار والي جهة بني ملال خنيفرة عدد 72 بتاريخ 12 فبراير القاضي بمعاينة انقطاع أحمد شد عن مزاولة مهام رئيس مجلس جماعة بني ملال، وطبقا لمقتضيات القانون التنظيمي رقم 14. 113 المتعلق بالجماعات يشرفني أن أخبركم أن الفترة المخصصة لإيداع الترشيحات لرئاسة مجلس بني ملال والمحددة في خمسة أيام ستبدأ من يوم 13 فبراير الجاري على الساعة الثامنة والنصف صباحا وستنتهي يوم 17 فبراير على الساعة الثانية عشرة ليلا، ولهذه الغاية تم تخصيص مكتب بمقر باشوية بني ملال لتلقي الترشيحات السالفة الذكر”.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق