سلايدرشاشة جديد24قضايا وحوادث

سطات: رزمة مطالب إجتماعية تُخرج ساكنة جماعة بـ”امريزيك“ للاحتجاج (فيديو)

جديد24_عادل نويتي

نفذ العشرات من ساكنة جماعة “امريزيك”، بإقليم سطات، وقفة احتجاجية، صباح يوم الأمس الأربعاء 19 فبراير الجاري، أمام المستوصف الصحي، وذلك للتنديد بما أسموه بـ”التهميش الممنهج وتردي الأوضاع على جميع المستويات في منطقة امريزيك”.

ولبى العشرات من المواطنين نداء نشطاء بالرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، للاحتجاج على التهميش والإقصاء الذي تعاني منه المنطقة، حيث صدحت حناجر المحتجين بشعارات تستنكر تردي الخدمات العمومية سواء في الصحة والتعليم والبنية التحتية والتشغيل، والبيئة.

وفي هذا السياق، أكد الفاعل الحقوقي  «محمد العلالي» في تصريح لجريدة “جديد24”، أن هذه الوقفة الاحتجاجية هي تمهيدية لأشكال نضالية تصعيدية، لدفع المسؤولين لتحقيق النقاط الواردة في الملف المطلبي، والتي أبرزها المطالبة بمستوصف الصحي، ووضع حد لتردي الخدمات الصحية بالمركز الصحي.

إلى ذلك، وقد رفع المحتجون لافتة تظهر رزمة من المطالب التي تطالب ساكنة منطقة امريزيك المسؤولين لتحقيقها، من ضمنها، إحداث مستعجلات بالمركز الصحي، وتوفير الأدوية و الموارد البشريه بالمركز.

كما تطالب الساكنة المحتجة بتوفير سيارات الإسعاف وتسخيرها للأغراض الطبية وتسهيل مساطر استعمالها، وإعادة النظر في التدهور الخطير للوضع البيئي الذي تعرفه الجماعة، وكذا مشكل اسطبلات الدجاج ومخاطرها الصحية والبيئية على السكان والمنطقة”.

هذا واستنكر المواطنون المشاركون في الشكل الاحتجاجي تماطل المجلس الجماعي ومسؤولي المنطقة محليا وإقليميا في الوفاء بوعودهم تجاه الساكنة بتحسين أوضاعها الاجتماعية ورفع الحصار والتهميش على مجموعة من الدواوير التي لا تزال تحت وقع الإقصاء، وذلك بربطها بالشبكة الطرقية والماء والكهرباء.

كما طالبوا بضرورة تطبيق مضامين الخطابات الملكية والتسريع في تنزيلها على أرض الواقع، وإشراك المواطن القروي في التنمية بالمنطقة وجعله محورها ولبنتها الأساسية.

يشار أن جماعة ”امريزيك” الواقعة تحت النفوذ الترابي لإقليم سطات تعد أفقر جماعة بالإقليم وتعيش ساكنتها وسط ظروف وبيئة اجتماعية واقتصادية جد قاسية فمعظم الساكنة تعتمد على النشاط الفلاحي وتربية الماشية مع بعض مداخيل الجالية المقيمة بالخارج، وكذا الشباب الذي يهاجر إلى المدن بحثا عن العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى