مناشدة من فرع جهة بني ملال خنيفرة لاتحاد التعليم والتكوين الحر بالـمغرب لإنجاح الدراسة عن بعد

2020-03-21T15:33:37+00:00
2020-03-21T15:37:44+00:00
تربية وتعليمجديد24سلايدرسلايدر
مناشدة من فرع جهة بني ملال خنيفرة لاتحاد التعليم والتكوين الحر بالـمغرب لإنجاح الدراسة عن بعد

اتحاد التعليم والتكوين الحر بالـمغرب
فرع جهة بني ملال خنيفرة
مناشدة.

أصالة عن نفسي ونيابة عن أعضاء مكتب فرع جهة بني ملال خنيفرةلاتحاد التعليم والتكوين الحر بالـمغرب، وانخراطا في التعبئة الوطنية العامة لـمواجهة فيروس “كورونا”، واستحضارا لواجب الـمرحلة وما تفرضه من تضحية ونكران الذات، أناشد الـمؤسسات التعليمية الـمنضوية فـي الاتحادأن تنخرط فـي ورش التعليم عن بُعد، قياماً بواجب وطني، ووفاءً لالتزام الـمؤسسات التعليمية الخصوصية نحو الأسر.
إن عنوان الـمرحلة يقتضي التحليَ بقيم الـمواطنة الحقة خدمة للمصلحة العامة، وهذا يتطلب التضحية الـمادية والـمعنوية وتعبئة الـموارد والأطر ضمانا لانتظام الدراسة لـمتعلمات ومتعلمي الـمؤسسات التعليمية الخصوصية، ولو في حدها الأدنى من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، كما تتطلب الـمرحلة اعتماد مقاربة تشاركية بين الـمؤسسات الخصوصية لتقاسم التجارب والـمبادرات ووضع خبراتها وإمكانياتها اللوجيستيكية لدعم الـمؤسسات التعليمية العمومية وفاءً بالدّيْــنللمدرسة العمومية، ومن خلالها للوطن.
إن واجب الـمرحلة يفرض تضحية، بل تضحيات غير مشروطة تتعدى الوظائف التقليدية للمؤسسات التعليمية الخصوصية إلـى الانخراط الفعلي في محاصرة الوباء، ولو بوضع مرافق هذه الـمؤسسات رهن إشارة السلطات الصحية لاستقبال حالات الإصابة بالفيروس.
إن الـمرحلة تقتضي تضحية وانخراطا ميدانيا في هذا الورش الوطني الكبير تنافسا فــي الخدمة وتقديم الـمساعدة، “وَفِـي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْـمُتَنَافِسُون” صدق الله العظيم.
ـــــــــــــــــــــ
بنــي مــــلال فــي: 21/03/2020
زهور صابر
رئيسة فرع جهة بني ملال خنيفرة
لاتحاد التعليم والتكوين الحر بالـمغرب

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق