أخبار وطنيةجديد24حول العالمسلايدرقضايا وحوادث

التحالف الدولي بلا حدود للحقوق والحريات يساند عائلة الطاهري ويطالب بمحاسبة الجناة والمتورطين في الجريمة

جديد24- اسبانيا 

أكد التحالف الدولي بلا حدود للحقوق والحريات أن المنظمة الحقوقية الدولية  معنية بقضية مقتل الشاب المغربي إلياس الطاهري بمركز أوريا للأراضي الصغرى في ألميريا جنوب إسبانيا.

وأدان التحالف، في بلاغ توصلت”جديد24″ بنسخة منه، كل أعمال التمييز بين البشر عبر العالم، على أي أساس قامت، سواء عرقية أو دينية أو غيرها، مؤكدا دعمه الراسخ لكل التظلمات والاحتجاجات السلمية الحضارية التي تنادي برفع العنصرية وإدانة مرتكبيها والقطع مع ثقافتها بإقرار ضمانات قانونية ومؤسساتية قوية وواضحة.

وعبر التنظيم ذاته عن تضامنه القوي واللامحدود مع عائلة الشاب المقتول على أيدي أمنيين في ألميريا، معلنا مؤازرته كل الخطوات القانونية والمسطرية القضائية والاجتماعية السلمية التي ستباشرها، ومطالبا السلطات الإسبانية المختصة بفتح تحقيق معمق حول الواقعة، وإطلاع الرأي العام على حقيقة الموضوع ومدى صدقية الوقائع وأسبابها، واتخاذ الإجراءات القانونية والقضائية تجاه الجناة وكل الذين تواطؤوا معهم لإخفاء القضية أو الصمت عنها وعدم التبليغ وقتها بشأنها.

وأعلن التحالف الدولي بلا حدود للحقوق والحريات الانتصاب كطرف مدني في هذه القضية، بعد فتح التحقيقات المطلوبة، محذرا من انتشار ثقافة التمييز العنصري ومن الخطاب السياسي الذي يزكيها أحيانا كثيرة ويحرض عليها بشكل مباشر في لقاءات جماهيرية أو من خلال تصريحات إعلامية، وداعيا الجميع إلى التمسك بأسس العيش المشترك وبقيم الحوار والتسامح والقطع مع هذه العقليات داخل المؤسسات والمرافق العامة، بما فيها الأجهزة الأمنية.

وجدد التحالف الدولي رفضه القاطع كل أعمال الشطط والعنف المؤسس على التمييز العنصري، مشددا على أنه سيواكب أطوار هذا الملف بكل يقظة وفعالية وجاهزية للتدخل في إطار القانون، وسيكون ذلك عبر بيانات أو ندوات ولقاءات صحافية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى