سلايدرقضايا وحوادث

مأساة..انتحار إمام مسجد بسيدي إفني

 

اهتز سكان جماعة “تيوغزة” في سيدي إفني، اول أمس الأربعاء، على وقع كارثة مأساوية، بعدما وضع إمام حدا لحياته.
وذكرت بعض المصادر بأن الحادث عرف استنفارا من قيل عناصر الدّرك الملكي في مركز “مير اللفت”، التي تنقلت إلى “المطفية”، إذ عُثر فيها على جثة الهالك. كما تم فتح تحقيق حول ظروف الانتحار وملابساته.

واضافت نفس المصادر أنّ الإمام كان يعاني من بعض الاضطرابات النفسية ومن اكتئاب حادّ، ما عجله ان يضع حدا لحياته بهذه الطريقة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى