الرئيسية / لا تنشر هنا / 24 مليون مغربي سيستفيدون من لقاح كورونا بين شهري “نونبر الحالي” و”أبريل القادم”

24 مليون مغربي سيستفيدون من لقاح كورونا بين شهري “نونبر الحالي” و”أبريل القادم”

جديد24 

من المنتظر أن يستفيد حوالي 24 مليون مغربي من لقاح كوفيد 19 بين شهر نونبر الجاري وشهر أبريل القادم، إن مرت عملية التلقيح كما هو مخطط لها من قبل وزارة الصحة.

واللقاح الذي ستعتمده وزارة الصحة في تطعيم المواطنين ضد فيروس كورونا المستجد، على الأقل في المرحلة الأولى، هو اللقاح الذي طورته مؤسسة “سينوفارم” الصينية، الذي بدأت التجارب السريرية عليه في المغرب في شتنبر الماضي، وتنتهي بشكل رسمي في الخامس عشر من الشهر الجاري.

وذكرت “الأحداث المغربية”، في عددها ليوم الجمعة، أن عبد الله بادو، الأستاذ الباحث في علم المناعة بكلية الطب والصيدلة بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، أفاد بأن “التقنيات التي يتطور بها اللقاح كلاسيكية كيفما تطورت اللقاحات الأخرى”، وبأن التخوف من اللقاح ضد فيروس كورونا ليس مبررا، “لأن لقاحات أخرى كانت تطورت بنفس الطريقة ولا تشكل خطرا، أو تشكل خطرا على نسبة قليلة من الأشخاص كما هو شأن أي دواء”، وزاد مستدركا: “لو كانت التقنية جديدة فهنا يبرر الخوف، لأننا لا نعرف شيئا عنها. لهذا يجب أن تعرف تقنية تطور هذا اللقاح الذي أبرم المغرب شراكة مع الصين بشأنه”.

وقال مولاي مصطفى الناجي، مدير مختبرات الفيروسات بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، إنه لم تسجل أي أعراض على المتطوعين المشاركين في التجارب السريرية على اللقاح الصيني، إلا تلك التي تسجل عند التلقيح، وهي احمرار مكان التطعيم وبعض الآلام الخفيفة، بالإضافة إلى ارتفاع في درجة الحرارة تصل إلى 38 درجة مئوية، وزاد: “أعتقد أن التلقيح هو الوسيلة الوحيدة لتكسير تسلسل العدوى بين المواطنين”.

الناجي، وفق اليومية ذاتها، ناشد المواطنين بضرورة الاستجابة إلى دعوة السلطات للتلقيح وعدم التشكيك فيه، لأنه الوحيد الكفيل بسلامتهم من مضاعفات فيروس كورونا المستجد

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

آخر قانون لحكومة العثماني قبل الانتخابات يخلق خلافا حادا بشأن تعديله وبنشعبون في وضع حرج

جديد24  من المرتقب أن تُجرى الاثنين بمجلس النواب تعديلات على مشروع قانون ...