سلايدرقضايا وحوادث

أمكراز يخرج من صمته بعد الجدل الذي اشتعل بعد تصريحاته لقناة تابعة لإيران

جديد24

رد وزير الشغل والكاتب الوطني لشبيبة العدالة والتنمية، محمد أمكراز، على الانتقادات التي طالته بسبب تصريحاته لقناة “الميادين” التابعة لحزب الله اللبناني والممولة من النظام الإيراني، وهي التصريحات التي رفض فيها خطوة تطبيع العلاقات بين المغرب وإسرائيل.

وقال أمكراز لقناة “فرانس 24″، أنه عبر عن موقف شبيبة حزب العدالة والتنمية، الذي اعتبره موقفا مشرفا يتماشى مع الموقف الوطني في القضية، وفق تعبيره.

وتابع أنه لم برسل أي رسالة سياسية متعلقة بالقناة، معتبرا أنه توجه إلى جمهورها بشكل خاص، ليعرف موقف المغاربة وتضحياتهم في سبيل القضية الفلسطينية.

وأردف وزير الشغل، أن التطبيع كان قرارا صعبا، كما صرح به رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، مضيفا أن الأمر احتاج إلى ما يزيد عن سنتين من المفاوضات مع الطرف الأمريكي، للإعلان عن عودة العلاقات بين المغرب وإسرائيل.

وكانت تصريحات أمكراز قد خلفت موجة غضب على مواقع التواصل، بلغت حد المطالبة بإقالة الوزير، خاصة بعد تحدثه بلسان الشعب المغربي، حيث قال “لمّا نعبر نحن في الشبيبة عن موقفنا المبدئي، والواضح الذي ليس عليه غبار في موضوع التطبيع وفي باقي المواضيع الأخرى المتعلقة بالقضية الفلسطينية، فنحن نعبر عن موقف الشبيبة التاريخي وموقف جميع المغاربة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى