سلايدرقضايا وحوادث

صحافيون يطالبون بالإفراج الفوري عن المعطي منجب

جديد24

انتقدت “لجنة حماية الصحافيين” الحكم الصادر ضد الصحافي والحقوقي المعطي منجب وصحافيين آخرين، معتبرة إياه دليلا على ضيق صدر السلطات المغربية التي لا تستطيع حتى التظاهر باحترام حرية الصحافة، مشيرة إلى أن المعطي كان يتعرض للتضييق والرقابة منذ سنوات.

وحسب بيان اللجنة، فإن شريف منصور، منسق برنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في “لجنة حماية الصحافيين”، طالب السلطات المغربية، بالإفراج الفوري عن الصحافي والحقوقي المعطي منجب، ووضع حد لكل التهم الموجهة إليه، كما طالب بإنهاء التضييق على الصحافيين.

البيان الصادر يوم الخميس الـ28 من يناير الجاري، ذكر أن اللجنة راسلت وزارة العدل المغربية إلكترونيا، قصد أخذ تعليقها على الحكم الصادر بحق منجب، إلا أنها لم تتلق الإجابة.

وقضت المحكمة الابتدائية بالرباط، صباح يوم الخميس، بالحبس سنة سجنا نافذا في حق كل من الصحافي والناشط الحقوقي المعطي منجب والصحافي عبد الصمد أيت عايشة والصحافي هشام المنصوري والناشط المدني هشام خربيشي.

كما قضت في حق الناشط المدني محمد الصبر بثلاثة أشهر حبسا موقوف التنفيذ، وفي حق كل من الصحافية مرية مكريم والصحافي راشيد طارق بغرامة نافذة قدرها 5000 درهم مع تحميلهم الصائر والإجبار في الأدنى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى