سلايدرقضايا وحوادث

الاعتداء على أستاذة يخرج زملاءها للإحتجاج ضواحي سطات

جديد24_سطات

خرج عدد من الأساتذة المشتغلين بالثانوية التأهيلية “العيون” مؤازرين بفعاليات نقابية وحقوقية بالجماعة الترابية لولاد التابعة لإقليم سطات، يوم الأربعاء 25 فبراير الجاري، في وقفة احتجاجية أمام المؤسسة التعليمية، للتعبير عن استنكارهم الشديد للاعتداء الذي تعرضت له أستاذة بعد خروجها من الثانوية من طرف غرباء، والتنديد بما أسموه “تقاعس” المسؤولين محليا في توفير الأمن للأطر العاملة بالمؤسسة.

ورفع المحتجون شعارات منددة بما يطال أسرة التعليم من اعتداءات متتالية تستبيح حرمتهم وقدسيتهم، الأمر الذي يعرض حياتهم للخطر.

وقال مصدر نقابي لـ”جديد24″، إن ثانوية العيون التأهيلية عرفت اعتداء على إحدى الأستاذات من طرف شخص غريب انهال عليها بالسب والشتم بالفاظ نابية .

وعبر المصدر ذاته عن إدانته لهذا الإعتداء الشنيع والمؤسف، مؤكدا على أنه مؤشر على درجة تدهور المدرسة العمومية إلى حد انها تحولت الى فضاء مستباح وغير امن.

وحمل المصدر نفسه، مسؤولية الإعتداء على الأستاذة المذكورة، إلى الجهات المسؤولة محليا بالدرجة الأولى، بسبب عجزها عن توفير الأمن بمحيط المؤسسات التعليمية بالمنطقة، معلنا عن تنظيمها مع الأستاذة المعتدى عليه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى