سلايدرقضايا وحوادث

إتحاد المقاولات يثور في وجه الحكومة بسبب القرار الأخير

جديد24

 شنت نقابة الاتحاد العام للمقاولات والمهن بالمغرب، هجوما لاذعا على الحكومة، بسبب الإجراءات التي تم إقرارها مؤخرا، لمواجهة وباء كورونا.

وأكد الإتحاد، في بلاغ له، اليوم الأربعاء 4 غشت الجاري، أنه يرفض قرار الحكومة بإغلاق الحمامات ابتداء من اليوم الأربعاء، نظرا لما تعرض له “الطيابات والكسالة “من أضرار مالية.

وندد الاتحاد بإغلاق قاعات الحفلات ابتداء من يوم الجمعة 23 يوليوز 2021 أي بعد أقل من شهرين على استئناف العمل، لما لذلك من تأثير اقتصادي على أصحاب المهن المرتبطة بهذا القطاع.

كما أعلنت نقابة الباطرونا، رفضها لقرار تقليص عدد ركاب سيارات الأجرة الى 50 % “رغم أن وسائل النقل العمومي من حافلات وقطارات وطرامواي لا تحترم هذا القرار بل أنها تعمل على تكديس الركاب ونقلهم أمام مرأى من جميع المسؤولين دون أي تدخل منهم مما يعتبر استفزاز لمهنيي قطاع سيارات الأجرة.

ووصف الاتحاد، هذه القرارات، ب” العشوائية والغير محسوبة العواقب” والتي تساهم في”تأزيم وضعية المقاولة المغربية خصوصا الصغيرة جدا والصغيرة وحتى المتوسط”.

واضاف الاتحاد أنهم “ضد أي قرار غير مدروس ويتخذ بشكل ارتجالي و انفرادي من طرف الحكومة تحت غطاء حالة الطوارئ”.

ولفت البلاغ الانتباه الى استمرار معاناة مهنيي قطاع النقل السياحي وعدم دعمهم لتجاوز أزمتهم وتمكينهم من بدائل للعمل وتعرضهم لجميع أنواع المضايقات والإستفزازات مع المؤسسات البنكية في الوقت الذي قدم فيه الدعم بسخاء لقطاعات سياحية أخرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى