سلايدرقضايا وحوادث

حقوقيون يُدينون توقيف أستاذة بتاونات بسبب مرضها

جديد24

راسلت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس بخصوص وضعية الأستاذة “وجدان سليم”، التي تم توقيفها عن العمل بمبرر عدم قدرتها على مزاولة مهنتها، بعد إصابتها بمرض أثر على قدرتها في المشي.

واعتبر المكتب الجهوي للجمعية، في مراسلته أمس الاثنين 25 أكتوبر الجاري، أن إجراء التوقيف عن العمل في حق الأستاذة “انتهاك لحقوق الإنسان ومسا بحقوق ذوي الاحتياجات الخاصة وحيفا ممارسا في حق الأستاذة التي اجتازت جميع مراحل التكوين بنجاح رغم إصابتها بالمرض”.

وطالبت الجمعية بـ”التدخل العاجل للمدير الجهوي قصد العمل على تصحيح هذا الوضع ضمانا لمبدأ المساواة في الحقوق بموجب القانون واحتراما لتعهدات والتزامات الدولة المغربية تجاه إتفاقية حقوق ذوي الإعاقة المصادق عليها من طرف المغرب”.

وكانت المديرية الإقليمية بتاونات قد قامت بإنهاء مهمة تكليف الأستاذة بعد يومين من التحاقها بمقر عملها بثانوية “تبودة الإعدادية”، واستندت لأخذ هذا القرار على نتيجة الفحص الطبي (المعاينة بالعين المجردة) الذي خضعت له الأستاذة من طرف طبيب المندوبية الإقليمية للصحة بتاونات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى