سلايدرقضايا وحوادث

”الهاربون” من طائرة مغربية في مطار مدينة “بالما” يمثلون أمام القضاء الإسباني

جديد24

يمثل ظهر اليوم الإثنين 8 نونبر الجاري، 12 من المغاربة الذين فروا من الطائرة التي حطت في مطار بالما بجزيرة مايوركة بشكل اضطراري نهاية الأسبوع المنصرم.

وذكرت وسائل اعلام اسبانية أن الموقوفين سيواجهون تهما تتعلق بالفوضى العارمة، ولم تستبعد أن توجه لهم تهما أخرى، وقد تصل عقوبتهم ما بين 3 الى 8 سنوات، وسينظر القاضي اليوم كذلك في إمكانية ترحيلهم الى بلدهم.

وأوضحت المصادر أن المتهم الرئيسي، المغربي الذي ادعى إصابته بالمرض، سبق وأن اعتقل في اسبانيا سنة 2020.

وكانت صحف إسبانية قد افادت أنه بمجرد توقف الطائرة القادمة من الدار البيضاء، يوم الجمعة 5 نونبر الجاري، اقترب الطاقم الطبي منها لإسعاف المريض، وعندها انتهز أكثر من عشرين راكبًا، جلهم مغاربة؛ الفرصة لمغادرتها.

وأضافت نفس المصادر أن الراكب الذي يُزعم أنه مريض نقل إلى مستشفى “سون لاتزر” ، بالقرب من المطار، وبعد أن تمت معالجته ، تم احتجازه في مركز الشرطة باعتباره الجاني المزعوم لجريمة لصالح الهجرة غير الشرعية وانتهاك قانون الهجرة.

واشتبه المحققون في أن كل شيء كان معدًا مسبقا، مستندين على منشور قديم لاحدى الصفحات الفايسبوكية في المغرب، لإجبار الطائرة على الهبوط في بالما وأن بقية المسافرين يمكن أن يفروا

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى