رياضة

عقوبة الكاف تبعد بوفال عن مباراة الكونغو

جديد24

أنزلت الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم العديد من العقوبات الرياضية والغرامات المالية على المنتخبين المغربي والمصري في أعقاب الأحداث التي ميزت نهاية المباراة.

وكانت العقوبة المقلقة هي إيقاف كل من سفيان بوفال وسفيان شاكلا لمباراتين، ما يعني استبعادهما من المواجهة الحاسمة التي تنتظر الفريق الوطني شهر مارس القادم أمام المنتخب الكونغولي في آخر دور إقصائي مؤهل لكأس العالم.

وجاء بيان الكاف، الذي صدر يوم الثلاثاء، على النحو التالي:
– فرضت لجنة كاف للانضباط غرامة قدرها 100000 دولار أمريكي ، مع إيقاف التنفيذ لـ 50000 دولار أمريكي، على الاتحاد المصري لكرة القدم، لخرقه البروتوكولات والتوجيهات الإعلامية الخاصة بـ كأس الأمم الأفريقية ، الكاميرون 2021″.

وأضاف: “يأتي ذلك بعد أن غاب الاتحاد المصري لكرة القدم عن حضور المؤتمر الصحفي يوم 29 يناير 2022 قبل مباراتهم ضد المغرب في ربع نهائي بطولة كأس الأمم الإفريقية بملعب أحمدو أهيدجو ، والتي تعد جزءًا من التزامات جميع الفرق المشاركة، حيث انتظرت وسائل الإعلام وأصحاب حقوق CAF قرابة ساعتين حتى وصول مصر لحضور المؤتمر الصحفي المقرر”.

وواصل البيان: “أمام اتحاد كرة القدم المصري 60 يومًا لدفع غرامة قدرها 50000 دولار أمريكي”.

كما أعلن الكاف ضمن البيان توقيع العقوبات التالية على المنتخبين:

إيقاف مروان داوود لاعب مصر مباراتين وتغريمه 5 آلاف دولار.

– إيقاف المدرب روجيه باولو مساعد كارلوس كيروش 4 مباريات وتغريمه 10 آلاف دولار.

– إيقاف سفيان بوفال لاعب المغرب مباراتين وتغريمه 5 آلاف دولار.

– إيقاف سفيان شاكلا لاعب المغرب مباراتين وتغريمه 5 آلاف دولار.

– غرامة 10000 على الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم للمعتدين المجهولين بالأزمة.

– تحذير للمسؤولين المغاربة الذي تواجدوا على مقاعد البدلاء بسبب الأسلوب الغير رياضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى