قضايا وحوادث

رفاق “الإدريسي” بسيدي سليمان ينددون بـالاعتداء الجسدي على أستاذ

جديد24

حالة غليان تعيشها ثانوية زينب النفزاوية التأهيلية بمدينة سيدي سليمان، عقب اعتداء تلميذ على أستاذ يدرس مادة الاجتماعيات بشكل أثار غضب واستياء زملائه الأساتذة.

وتعرض الإطار التربوي للتعنيف والضرب، بعد منعه التلميذ من الغش بالهاتف المحمول أثناء اجتياز فرض كتابي.

ودخلت نقابة الجامعة الوطنية للتعليم – التوجه الديمقراطي (FNE) على خط الأزمة، في بيان صادر عن مكتبها المحلي، معربة عن تضامنها المبدئي واللامشروط مع الأستاذ (ح.ك) ضحية العنف المدرسي، واستنكارها الشديد لكل ما يمس بكرامة الأساتذة والأستاذات.

وأعرب البيان عن رفضه لكل مظاهر العنف المسلط على الأسرة التعليمية أي كانت الجهة المسؤولة عنه، مطالبا الجهات المعنية وعلى رأسها المديرية الإقليمية بسيدي سليمان، بتحمل مسؤوليتها كاملة في رد الاعتبار لكرامة الأستاذ الذي تعرض للعنف، وضمان السلامة البدنية والنفسية لجميع العاملين بالقطاع، ومعربا في الأخير عن استعداده للمساهمة في كل الأشكال النضالية صونا لكرامة نساء ورجال التعليم وردعا لكل أشكال العنف التي يتعرضون لها في الوسط المدرسي، يضيف نفس البيان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى