سلطات خنيفرة تمنع مسيرة “إسقاط التعاقد” (الصور)

عادل النويتي-جديد24

طوّقت عناصر من مختلف الأجهزة الأمنية، صباح اليوم الثلاثاء 11 دجنبر الجاري بمدينة خنيفرة، وقفة احتجاجية شارك فيها العشرات من الأساتذة المتعاقدين.

وكشف مصدر نقابي لجريدة “جديد 24” الإلكترونية أن السلطات منعت مسيرة إقليمية كان يعتزم الأساتذة المتعاقدون تنظيمها من أجل توسيع رقعة احتجاجهم، وإشراك الرأي العام المحلي والوطني في قضيتهم.

ورفع المحتجّون الذين كانوا محاطين بعدد من رجال السلطة، شعارات قويّة خلال وقفتهم الاحتجاجية، مطالبين حكومة العثماني بضرورة إدماجهم في الوظيفة العمومية وإسقاط مرسوم التعاقد.

 

ويذكر أن الآلاف من الأساتذة المتعاقدين بالمغرب خاضوا إضرابا وطنيا ابتداء من صباح اليوم الثلاثاء، في خطوة تصعيدية لمسلسل الاحتجاجات التي تخوضها التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، تنديدا بما أسموه سياسية اللامبالاة التي تتخذها الحكومة تجاه ملفهم.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق