كلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال تحتفي بخريجي مسلك الصحافة المكتوبة

طلبة الاجازة المهنية للصحافة المكتوبة بني ملال

نظم طلبة مسلك الإجازة المهنية في الصحافة المكتوبة، برسم الموسم الدراسي 2017/2018، حفل تخرج الفوج السادس، صباح يوم الجمعة الماضي، بقاعة الندوات بكلية الآداب والعلوم الإنسانية ببني ملال بحضور ثلة من الأساتذة يتقدمهم عميد الكلية الأستاذ يحيى الخالقي ، والدكتور محمد حفيظ المسق السابق للمسلك والدكتور محمد بالأشهب المنسق الحالي للمسلك بالاضافة إلى الاساتذة الذين درسوا خلال الموسم الماضي، والاستاذ غانمي والاستاذ البشير المتقي والاستاذ عبد الرحيم بحار والاستاذ المصطفى أبو الخير والأستاذ محفوظ آيت صالح …

وشكرت الصحفية المتدربة نجوى الخوخي الأساتذة وسيرت الجلسة ، ليقدم الدكتور يحيى الخالقي تهانيه باسم الكلية وطاقمها لخريجي الاجازة المهنية وللمنسق السابق الدكتور محمد حفيظ ولكل المتدخلين ،وعبر الدكتور الخالقي عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بني ملال،  عن سعادته في كل مرة يرى فيها تخرج فوج جديد من هذا المسلك، الذي يعتبر إضافة لجامعة السلطان مولاي سليمان، وإضافة لهذه الجهة، نظرا لأهمية الصحافة والإعلام جهويا ووطنيا وعالميا.

 

وأكد المصطفى أبو الخير أستاذ بمسلك الصحافة المكتوبة، على تفوف طلبة هذا الفوج على جل طلبة   المؤسسات الإعلامية العمومية والخصوصية بالمغرب، بشهادة المؤسسات الإعلامية التي أقاموا بها تداريبهم الميدانية، الصيف الماضي، والتقارير التي أنجزوها متمنيا التوفيق لخريجي المسلك الذي تعذر على العديد منعم الحضور بسبب التزامهم بعقود عمل داخل مؤسسات كبرى للصحافة بالمغرب .

وقدم طلبة الفوج السادس، شواهد تقديرية للأساتذة الذين درسوهم طيلة الموسم الدراسي الماضي، وأكد خريجو هذا الفوج، أن هذه الشواهد هي تقديرا واعترافا بمجهودات هؤلاء الأساتذة والتضحيات التي قدموها لهم خصوصا وأن معظمهم يتحمل عناء السفر من مدن أخرى لمدينة بني ملال كمراكش والدار البيضاء وأكادير.

و سلمت شواهد التخرج لطلبة هذا الفوج، بحضور عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بني ملال، وعدد من الأساتذة الآخرين سواء الذين يدرسون بهذا المسلك أو غيره، وطلبة الفوج السابع  الذي بدأ تكوينه بهذا المسلك برسم الموسم الدراسي الحالي 2018/2019.

 

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق