أنس الدكالي يُعفي مندوب الصحة بإقليم سطات من مهامه

جديد24

أصدرت وزارة الصحة مجموعة قرارات تقضي بإعلان شغور العديد من مناصب المندوبيات الإقليمية للقطاع بمجموعة من أقاليم وعمالات المملكة بلغت 44 مندوبية إقليمية،بينهم المندوبية الاقليمية بسطات، والتي لم يمضيى سوى أشهر قليلة على تعيين المندوب الاقليمي بها، خلفا لزميله السابق المعفى بدوره، أسابيع عن تعيين أنس الدكالي وزيرا للصحة.

واستنادا لمصادر “جديد24 ”، فإن قرار الإعفاء توصلت به المديرية الجهوية للصحة بجهة الدارالبيضاء-سطات، زوال الخميس 10 يناير 2019، يتضمن إعفاء كل من المناديب الاقليميين لعمالات مقاطعات الحي الحسني، وسيدي البرنوصي، والمحمدية، والجديدة، وسطات، وسيدي بنور، ومديونة.

وتجدر الإشارة إلى أن الوضع الصحي بإقليم سطات عرف احتقانا نتيجة تردي الخدمات، مما جعل العديد من فعاليات المجتمع المدني والجمعيات الحقوقية تدخل على الخط منددة بهذه الأوضاع نتيجة انعدام التسيير في العديد من المرافق وعلى الخصوص المندوبية الإقليمية للصحة بسطات، ورحيل المندوب السابق نتيجة دخول المجلس الأعلى للحسابات على الخط نتيجة فظائح مالية بعدها أوتي بمندوب آخر، والذي لم ينجح بدوره في وضع قطار الصحة على مساره الصحيح باستثناء الدكتور رقيب مدير مستشفى الحسن الثاني بسطات، والذي أجمعت العديد من الفعاليات الحقوقية والمواطنين عن ارتياحهم للكفاءة التي يتمتع بها في التسيير وفتحه لقنوات التواصل مع الجميع.

ولتعويض المناصب الشاغرة، فتحت وزارة الصحة باب الترشح للتباري على 44 منصب مسؤولية على صعيد التراب الوطني، كمرحلة أولى، وستليها حركة انتقالية أخرى.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق