20 طالبًا وطالبةً يَسْتفيدُون من تكوين في صناعة مواد التجميل بخريبكة

نورالدين ثلاج-خريبكة

استفاد 20 طالبا وطالبة من دورة تكوينية في صناعة مواد التجميل أيام 24 و25 و26 يناير 2019 بمركز خريبكة سكيلز أطرها حكيم عليلو، أستاذ جامعي بالكلية المتعددة التخصصات بتارودانت لمادة البيولوجيا، وإداري سابق بالمديرية الإقليمية للفلاحة بكل من السمارة وخريبكة، وصاحب شركة لتكثيف النباتات الطبية والعطرية في المختبر، وتحضير وبيع وتسويق مواد التجميل بالفقيه بنصالح، وأستاذ زائر بكلية خريبكة.

الدورة التي نظمتها جمعية جسور للمرأة والطفولة عرفت شقين من التكوين، فترة صباحية همت ما هو نظري وتلقي أبجديات تحضير المواد ومقاديرها، فيما عرفت الفترة المسائية صناعة مواد تجميل (دهان الوجه والجسم، صابون، شامبوان…) تحت إشراف الأستاذ المؤطر الذي تكفل بإحضار المواد الأولية على نفقته الخاصة.

وقالت “شيماء واحسين” رئيسة الجمعية إن التكوين رام مساعدة الشباب والشابات على تعلم صناعة مواد التجميل والاستفادة شخصيا منها، وكذا اكتساب التجربة في هذا الميدان، مضيفة أن الجمعية أخذت على عاتقها تنظيم هذا التكوين الذي يعتبر الأول من نوعه بعاصمة الفوسفاط بالرغم من حداثة نشأتها وغياب الموارد المالية.

أما الكاتبة العامة للجمعية “سناء عمراش” فقد اعتبرت التكوين بداية مسار الجمعية نحو التألق وإثبات الذات، وذلك في ظل غياب الدعم، مشيرة إلى أن العمل في صناعة مواد التجميل سيسهم لا محالة في خلق فرص شغل للشباب مع ضرورة الأخذ بيدهم من طرف المسؤولين، داعية في الوقت ذاته إلى التفاتة جادة من الجهات الوصية لتشجيع مثل هذه المبادرات.

وقد اختتم برنامج التكوين بحفل توزيع شواهد تقديرية على المستفيدين، وتقديم الشكر للأستاذ المؤطر، ضاربة (الجمعية) موعدا لاحقا مع تكوين آخر. 

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق