تتويجُ فيلم”الشلال” بالجائزة الكبرى لمهرجان السينما الأمازيغية الجبلية بخنيفرة

المصطفى الصوفي-جديد24

تُوِّجَ فيلم”الشلال” لمخرجه محمد أهزاوي بالجائزة الكبرى لمهرجان السينما الأمازيغية الجبلية في دورتها الثانية التي نظمتها جمعية حركة شبابية للتنمية المحيلة من 22 الى 24 فبراير الجاري.

كما حصل فيلم “تودة” للمخرج رشيد بونوار من تنغير، خلال المسابقة التي شارك فيها عشرة أفلام، على تنويه خاص، من قبل لجنة التحكيم التي ضمت الفنانة هاجر كريكع، والفنان عبدو المسناوي، والأستاذ لحسن أحجواني.

وشهدت فعاليات الدورة التي أقيمت تحت شعار “السينما والشباب رافعة للتراث الجبلي الامازيغي” تنظيم ورشات في “كتابة السيناريو” أطرها المخرج الخنيفري عبد اللطيف فضيل، و”إعداد الممثل” من تأطير الفنان رشيد علي العدواني، فضلا عن ورشة صناعة السينما بمؤسسة الإبداع الفني والأدبي.

كما عرفت الدورة، التي اختتمت بتوزيع شواهد تقديرية على المشاركين والمساهمين في إنجاح هذه التظاهرة، وجولة سياحية إلى بحيرة أكلمام أزكزا إحدى المعالم الطبيعية والسياحية بخنيفرة، إلى جانب عدد من الأنشطة الموازية، تنظيم ندوة فكرية أطرها كل من الأساتذة محمد زروال، والمصطفى فروقي وسيرها لحسن رهوان حول موضوع التراث المادي واللامادي للجبل

وكانت الدورة، التي نظمت بدعم من مجلس جهة بني ملال خنيفرة، والمجلس الإقليمي لخنيفرة، وجماعة خنيفرة، ووزارة الشباب والرياضة، والمركز السينمائي المغربي، قد انطلقت بتكريم كل من محمد الديش المنسق الوطني للائتلاف المدني من أجل الجبل، والسيدة هنو ماروش فاعلة جمعوية ومناضلة جبيلة.

loading...

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق