الرشوة تقود نائب رئيس جماعة ببرشيد إلى السجن

2019-02-15T15:53:30+00:00
2019-02-15T15:54:41+00:00
سلايدرمجتمع
الرشوة تقود نائب رئيس جماعة ببرشيد إلى السجن

قضت المحكمة الابتدائية بعين السبع بالدار البيضاء بالسجن النافذ لمدة عشرة أشهر وغرامة مالية قدرها 2000 درهم ، في حق نائب رئيس جماعة الساحل أولاد احريز التابع لإقليم برشيد ، و ذلك بعد إدانته بتهمة تسلم رشوة.

و تعود تفاصيل النازلة الى أواخر شهر دجنبر الماضي حين اعتقلت عناصر الدرك الملكي بالمركز القضائي 2 مارس بالبيضاء ، النائب الثالث لرئيس جماعة الساحل أولاد احريز بعد ضبطه متلبسا بتسلم رشوة.

وجاءت عملية الايقاف ، بعد اتصال من أحد المواطنين بالرقم الأخضر ، ليشعره بأنه على موعد مع عضو من المجلس الجماعي للساحل أولاد احريز بإقليم برشيد من أجل تسليمه مبلغ 2000 درهم المتفق عليه، مقابل الحصول على شهادة إدارية و بعد الاتفاق مع العناصر الدركية تمت الإطاحة به.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق