امغيلة آخر قلاع الزيتون أمام وداديات العقار ببني ملال 1

2019-02-19T19:13:06+00:00
2019-02-19T19:25:18+00:00
اقتصادجديد24سلايدرمجتمع
19 فبراير 2019
امغيلة آخر قلاع الزيتون أمام  وداديات العقار ببني ملال 1

قديما قالت الشيخة البهيشية واصفة ما قام به المستعمر المحتل عندما كان ينتقم من البلاد والعباد، ” فين زيتون بني ملال ؟؟؟ لقطعتوه لاش التجذار ؟؟” ، لم تكن البهيشية رحمها الله، صاحبة أشهر أغنية للعيطة تتغنى بالمقاومة والمقاومين ،تتوقع أن الأبناء والأحفاد سيكونون أكثر انتقاما من مدينة الزيتون بني ملال من المحتل ومن المستعمر .

  20190219 171918  - جديد24

زيارة خاطفة لمنطقة امغيلة التي كانت أشجار الزيتون فيها تمتد على مدى البصر ، تكشف هول الواقع ، إذ ستتحول خلال السنوات الأخيرة وفي غفلة من السلطات أحيانا ، وفي تحالف بين ممثلي سلطات كانوا قد طبعوا تاريخ المدينة بفشلهم ، تحالف بينهم وبين  مافيا العقار  حول حقول الزيتون  إلى آخر القلاع المتهاوية أمام جشع مافيا العقار والوداديات.

الصور التي التقطتها عدسة جديد24 تكشف أن وداديات وتجزئات نبتت وسط أشجار الزيتون ، فمن ترى منح هؤلاء رخص الاستثناء المعماري ؟ وكيف لا تقوم السلطات بدورها في حماية المدينة من جشع مافيا العقار ؟

20190219 171932  - جديد24

سؤال الملاليين وآمالهم معلقة على الوالي الجديد خطيب الهبيل لوقف مجازر الزيتون ، وإبقاء امغيلة متنفسا للمدينة التي حوصرت من كل جانب ، طبعا لا يمكن الحديث عن المجلس البلدي لبني ملال ، فآخر ما يأمله السكان أن يتحرك من يسيره لحماية المدينة وصورتها وبيئتها ، ما دام العقار جالب للربح والموارد ويساهم في ترقيع الحال ويرفع “المكانة “.

20190219 171936  - جديد24

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend