على طريقة الزفزافي…جزائريون يقطعون صلاة الجمعة

2019-02-22T17:03:51+00:00
2019-02-22T18:16:42+00:00
السياسيةجديد24حول العالمسلايدر
22 فبراير 2019
على طريقة الزفزافي…جزائريون يقطعون صلاة الجمعة

عرفت وقائع صلاة الجمعة بمدينة بجاية بالجزائر مقاطعة تامة، اذ مباشرة بعدما بدأ إمام المسجد خطبته حول موضوع ” الخروج على الحاكم ” انتفض مجموعة من المصلين في وجه الإمام ما نتج عنه إلغاء صلاة الجمعة.

وقد ربط المصلون حديث الإمام عن الخروج عن الحاكم ، بمحاولات استغلال خطبة الجمعة من أجل دعم الرئيس الحالي بوتفليقه لولاية خامسة، على رأس الجمهورية الجزائرية الشيء الذي دفعهم للاحتجاج .

واقعة مسجد بجاية جعلت المتتبعين يربطون بينها وبين واقعة احتجاج قائد “حراك الريف” ناصر الزفزافي على امام بمدينة الحسيمة ، الزفزافي الذي احتج وقتها على استغلال المساجد في تصفية الحسابات السياسية، و هو الحدث الذي مباشرة عرفت منطقة الريف موجة من الاعتقالات في حق النشطاء الريفيين .

من جهة أخرى، تعرف الجزائر موجة منذ مدة إحتجاجات ضد ترشح عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة على رأس الجزائر .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق