أحكام معتقلي «حراك الريف» تــقسـم «البــيجــيدي»

10 أبريل 2019
أحكام معتقلي «حراك الريف» تــقسـم «البــيجــيدي»

عمقت أحكام محكمة الاستئناف بالبيضاء في حق معتقلي الريف الخلاف بين قياديي العدالة والتنمية، ووضعتهم في موقف حرج. حيث عبر سليمان العمراني، النائب الأول للأمين العام، عن الألم من تلك الأحكام، قائلا، “بأن الحزب كان يأمل إنصاف نشطاء حراك الريف، في المرحلة الاستئنافية، ورغم هذا فإننا مازلنا متشبثين بالأمل في هذه القضية”.

في حين، دعا البرلماني المثير للجدل، داخل حزب العدالة والتنمية عبد العزيز أفتاتي، في تصريحات إعلامية، برلمانيي إقليم الحسيمة، المنتمين إلى أحزاب الأغلبية في العدالة والتنمية والتقدم والاشتراكية والاتحاد الاشتراكي، بتقديم أرضية لمقترح قانون للعفو العام عن معتقلي الريف والصحافي المهداوي.

نشير أن محكمة الإستئناف بالدار البيضاء أيدت ليل الجمعة-السبت كلّ أحكام الإدانة الصادرة ضدّ قادة “حراك الريف” إصر احداص شمال المملكة بين 2016 و2107، والتي تتراوح بين السجن 20 عاماً وعام واحد.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend