الإمبراطور الياباني “اكيهيتو” يتنازل عن العرش

الإمبراطور الياباني “اكيهيتو” يتنازل عن العرش

أعلن الإمبراطور الياباني، اكيهيتو البالغ من العمر 85 عاما، في مراسيم أقيمت في قاعة الصنوبر في القصر الإمبراطوري، صباح اليوم الثلاثاء 30 أبريل الجاري، عن تنازله بصفة رسمية عن العرش، لصالح إبنه الأكبر الأمير ناروهيتو (59 عاما).

وقد خلف اكيهيتو عرش “الأقحوان”، عقب وفاة والده الإمبراطور هيروهيتو سنة 1989، ليصبح أول إمبراطور يتولى العرش في ظل دستور مابعد الحرب العالمية الثانية، الذي يعرف فيه الإمبراطور بأنه رمز للشعب دون سلطة سياسية.

ويعد تنازل الإمبراطور الياباني، وعضو ال125 في أقدم سلالة حاكمة في العالم، اول تخلي عن العرش منذ أكثر من 200 عام.

وحضر مراسيم تنازل عن العرش نحو 300 شخصية، ضمنهم رئيس الوزراء شينزوا آبي، و الإمبراطورة ميتشيكو، وولي العهد ناروهيتو وزوجته الأميرة ماساكو، وقضاة المحكمة العليا وغيرهم من الشخصيات الأخرى.

هذا، وستقام غدا الأربعاء، مراسيم رسمية لتنصيب ولي العهد الأمير ناروهيتو امبراطورا جديدا للبلاد.

ويذكر أن الإمبراطور اكيهيتو  كان قد أبدى رغبته في التنازل عن العرش سنة 2016، مرجعا الأسباب إلى أنه يخشى أن يأثر تقدمه في العمر، وضعف حالته الصحية على أدائه لمهامه وواجباته الرسمية كرمز للدولة.

                                         صحافية متدربة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق