برلماني من “البيجيدي” يصف سكانا من تمارة بـ”بوزبال”

السياسيةسلايدر
برلماني من “البيجيدي” يصف سكانا من تمارة بـ”بوزبال”

في تدوينة منسوبة إلى برلماني ونائب رئيس المجلس الجماعي لتمارة، المنتمي لحزب العدالة والتنمية، التي خلقت احتقانا غير مسبوق بتراب العمالة، بعد أن وصف سكان تمارة بـ”بوزبال” تعليقا على تعاطي المواطنين مع حاويات الأزبال تحت الأرضية التي وضعها المجلس رهن إشارتهم بالشوارع والأزقة بموجب صفقة أثارت الكثير من الجدل من حيث كلفتها المالية الباهظة وعدم استحضارها للبعد البيئي والجمالي للمدينة.

التدوينة الصادمة التي عززها البرلماني ونائب رئيس المجلس البلدي، بصور اعتبرها صادمة، وجعلته يمن على السكان بمشروع الحاويات التحت أرضية ويصفهم بلفظة “بوزبال” الجارحة.

ليجد نفسه في مواجهة ردود فعل ساخطة عكستها تعليقات فايسبوكية نارية نشرت غسيله وغسيل حزبه بتمارة التي تغرق في الهشاشة والاختلالات المجالية والفقر والغياب الكلي للمشاريع التنموية، حسب إفادة مصادر متتبعة للشأن المحلي بالمدينة.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق