تفاصيل مثيرة بعد سقوط شبكة كراء رضع لمتسولين .. سيدة اكترت رضيعها فاختفى في يومه

2019-04-22T10:53:19+00:00
2019-04-22T11:05:42+00:00
سلايدرمجتمع
22 أبريل 2019
تفاصيل مثيرة بعد سقوط شبكة كراء رضع لمتسولين .. سيدة اكترت رضيعها فاختفى في يومه

عاشت المصالح الأمنية بمولاي رشيد بالبيضاء، حالة استنفار بعد شكاية تقدمت بها أم حول اختطاف رضيعها في ظروف غامضة، قبل أن يتم العثور عليه، أول أمس (السبت)، لدى فتاة قاصر وشاب، يستغلانه في التسول. وبعد الاستماع إليهما، تبين أن الأمر يتعلق بشبكة تتزعمها الأم لكراء الرضع واستغلالهم في التسول.

وحسب مصادر “جديد24″، فإن الشرطة القضائية أنهت تعميق البحث مع المتهمين، وستحيلهم، اليوم (الاثنين)، على الوكيل العام للملك باستئنافية البيضاء، إذ من المحتمل متابعتهم بجناية الاتجار في البشر والاختطاف، والتغرير بقاصر وهتك عرض، بعد أن اعترف الشاب الموقوف أنه على علاقة غير شرعية بالقاصر.

وما زالت مصالح الشرطة تواصل تحرياتها في هذا الملف المثير، إذ ستشن حملات أمنية على المتسولين بالمنطقة، الذين يستغلون الرضع في التسول، بعد اعترافات الموقوفين الثلاثة أن الرضع يتم استئجارهم مقابل مبالغ مالية تتراوح بين 100 درهم و150 في اليوم الواحد.
وسلمت الأم رضيعها للقاصر وخليلها من أجل التسول به بعدد من شوارع مولاي رشيد مقابل مبلغ مالي، على أن تتم إعادته لها في المساء، لكن القاصر وخليلها احتفظا بالرضيع، واختفيا عن الأنظار، ما دفع والدته إلى البحث عنهما دون جدوى.
وأدركت الأم أن القاصر وخليلها خططا للاحتفاظ بالرضيع بشكل نهائي، فتقدمت بشكاية إلى الشرطة القضائية تفيد فيها تعرض ابنها للاختطاف دون كشف هوية المتورطين، خوفا من افتضاح أمرها، لتشن المصالح الأمنية حملات بعدد من شوارع المنطقة مستعينة بالمخبرين، إلى أن توصلت بمعلومات حول وجود الرضيع لدى قاصر وشاب بإحدى المدارات قصد استغلاله في التسول.
وتمكنت عناصر الشرطة من اعتقال المتهمين وسلمت الرضيع لوالدته، إلا أنه خلال تعميق البحث، فجرت القاصر وخليلها معطيات جديدة، إذ أكدا أنهما اعتادا استئجار الرضيع من والدته منذ فترة مقابل مبلغ مالي يومي، والتسول به في مدارات وشوارع المنطقة، ونفى المتهمان اختطاف الرضيع، مشددين على أنهما قررا الاحتفاظ به ليوم إضافي دون إشعار والدته، والتسول به على أن يتم تسليمها نصيبا من الأرباح.
كما اعترف المتهمان أنهما على علاقة غير شرعية، إذ تعرفا على بعضهما منذ فترة، فقررا احتراف التسول معا باستغلال الرضيع، مشددين على أنهما ينويان عقد قرانهما مستقبلا.
من جهتها، نفت أم الرضيع، خلال تعميق البحث معها، تأجير ابنها لاستغلاله في التسول، متمسكة أنه تعرض للاختطاف من قبل المتهمين، لكن أثناء مواجهتها بهما، أقرت أنها بحكم حاجتها إلى المال قررت وضع ابنها رهن إشارة المتسولين، من بينهم القاصر وخليلها، مشيرة إلى أن أمهات بالمنطقة يحترفن هذه “المهنة” بوساطة من نساء يتزعم
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق