شباب ريفيون يطلقون حملة “تكميم الأفواه” تضامنا مع الزفزافي ورفاقه

9 أبريل 2019
شباب ريفيون يطلقون حملة “تكميم الأفواه” تضامنا مع الزفزافي ورفاقه

بعد أن انتشر خبر إقدام قائد حراك الريف المعتقل ناصر الزفزافي على خياطة فمه، رفقة المعتقل محمد الحاكي، قام مجموعة من الشباب النشطاء الريفيين، بإطلاق حملة “تكميم الأفواه”، بوضع لاصق أسود على أفواههم، وذلك تضامنا مع الزفزافي ورفاقه.

وطالب النشطاء المغاربة بتعميم تضامنهم الرمزي، من خلال وضع اللاصق على الفم، ونشر الصور، حتى تصل الرسالة لمن يهمهم الأمر، ويكون دعما للمعتقلين وتضامنا معهم في محنتهم.

وأقدم الزفزافي على خياطة فمه احتجاجا واستنكارا على تأييد محكمة الاستئناف الأحكام الصادرة في حقه وحق رفاقه من معتقلي حراك الريف ليلة الجمعة الماضية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend