عاجل…أمزازي يلغي إجتماع 23 أبريل مع النقابات التعليمية و يشترط تعليق أساتذة «التعاقد» لإضرابهم

عاجل…أمزازي يلغي إجتماع 23 أبريل مع النقابات التعليمية و يشترط تعليق أساتذة «التعاقد» لإضرابهم

اشترطت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، مساء اليوم الإثنين، استمرار حوارها مع النقابات الأكثر تمثيلية، بالتحاق أساتذة التعاقد بالعمل.

وأعلنت مصادر نقابية قرار الوزارة إلغاء الاجتماع الذي كان من المرتقب أن يجمع النقابات الأكثر تمثيلية في قطاع التعليم بالوزارة حول ملف “الأساتذة المتعاقدين” يوم غد الثلاثاء.

وحسب نفس المصادر، فقد “أخبرت الوزارة النقابات التعليمية باشتراطها استئناف الحوار في ملف الاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بالتحاق الاساتذة بالعمل وعليه فانها تعلق الاجتماع الذي كان مقررا يوم غد 23 ابريل 2019”.

يأتي هذا في الوقت الذي قررت فيه “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” لخوضها إضرابا وطنيا، وإنزال الوطني شرع في تنفيذه أساتذة التعاقد منذ اليوم الإثنين، والذي من المرتقب أن يستمر طيلة ثلاثة أيام ويتضمن اعتصاما ليليا ومسيرة احتجاجية، للمطالبة بإسقاط مخطط التعاقد وإدماجهم في الوظيفة العمومية.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق