معاناةُ ساكنة إقليم خريبكة مع “الما الخانز” تصلُ للبرلمان

سلايدرمجتمع
معاناةُ ساكنة إقليم خريبكة مع “الما الخانز” تصلُ للبرلمان

وجَّهَ لحسن حداد، البرلماني عن حزب الاستقلال بدائرة خريبكة، سؤالا كتابيا لوزير التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء تمحور حول تحسين جودة وسلامة المياه بإقليم خريبكة.

وجاء في سؤال البرلماني أن ساكنة الإقليم وخاصة مدينة بوجنيبة تشتكي منذ شهر غشت 2018 من تغير في لون وطعم ورائحة الماء الصالح للشرب، حيث أصبح غير صالح للشرب نتيجة تغير منبعه من آبار الفقيه بن صالح إلى سد مسعود نواحي خنيفرة.

وساءل لحسن حداد الوزير الوصي على قطاع الماء حول الإجراءات المزمع اتخاذها لضمان سلامة وجودة المياه، أو الرجوع لأصل المنبع، فضلا عن الأسباب التي أدت إلى تغيير المنبع ولجوء الساكنة إلى البحث عن مياه الآبار، واستعمال المياه المعدنية التي أثقلت كاهل الساكنة التي تعاني ظروف اجتماعية واقتصادية صعبة

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق