الحرة: سريلانكا.. قتيل في أعمال عنف ضد مسلمين

14 مايو 2019
الحرة: سريلانكا.. قتيل في أعمال عنف ضد مسلمين

ولفظ الرجل البالغ 45 عاما أنفاسه الأخيرة بعد وقت قصير من نقله لمستشفى في منطقة بوتالام أثناء أعمال شغب ضد المسلمين بدأت الأحد، حسب ما أفاد مسؤول في الشرطة لوكالة الصحافة الفرنسية.

وقال المسؤول إن “حشودا هاجمت الرجل بأسلحة حادة في ورشة النجارة التي يمتلكها”. وتابع “هذه أول حالة قتل خلال أعمال الشغب”.

وجاء مقتل الرجل المسلم بعد إعلان السلطات فرض حظر للتجول في جميع أنحاء سريلانكا وحجب موقع فيسبوك وتطبيق واتساب ومنصات أخرى للتواصل الاجتماعي بعد عمليات عنف مناهضة للمسلمين في عدة مدن.

وأعلن رئيس الوزراء رانيل ويكريميسينغي أن حظر التجول فرض لمنع تنظيمات لم يسمها من زعزعة استقرار البلاد عبر إثارة العنف الطائفي.

وقال في خطاب متلفز “في عدة أماكن في شمال غرب البلاد سببت هذه المجموعات اضطرابات ودمرت ممتلكات”.

وتابع أن “الشرطة وقوات الأمن احتوت الموقف لكنه هذه المجموعات (غير المحددة) لا تزال تحاول خلق مشكلات”.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن هذه الاضطرابات تعيق التحقيق في اعتداءات 21 نيسان/أبريل الفائت التي استهدفت ثلاثة كنائس كاثوليكية وثلاثة فنادق وأسفرت عن مقتل 258 شخصا وإصابة نحو 500 آخرين.

وفرض حظر التجول لست ساعات ليلا بعدما امتدت أعمال العنف إلى ثلاث مناطق في شمال العاصمة كولومبو، وهاجمت مجموعات مسيحية فيها متاجر للمسلمين.

وفرضت السلطات منع التجول على هذه المناطق الثلاث أولا قبل أن يشمل جميع أنحاء البلاد.

ويشكل المسلمون نسبة 10 في المئة من سكان سريلانكا ذات الغالبية البوذية. ويمثل المسيحيون 7.6 في المئة من عدد السكان البالغ 21 مليون نسمة.

     صحفي متدرب*

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق

Send this to a friend