العثماني يمنع البرلماني«النقال» من التواصل مع وسائل الإعلام الوطنية

10 يونيو 2019
العثماني يمنع البرلماني«النقال» من التواصل مع وسائل الإعلام الوطنية

كشفت مصادر إعلامية ، أن الأمانة العامة للحزب منعت البرلماني نور الدين قشيبل، من التواصل مع وسائل الإعلام الوطنية حول قضية ضبطه في حالة غش أثناء امتحانات السنة أولى باكالوريا.

وأكدت ذات المصادر أن الأمانة العامة لـ”البيجيدي” أحالت ملف البرلماني المذكور على لجنة الشفافية والنزاهة، من أجل تعميق البحث في هذا الحادث، مشيرا إلى أنه في حالة تبوث أن البرلماني تعمد الغش في الإمتحانات فسيتم طرده نهائيا من الحزب.

وشددت ذات المصادر على أن الأمين العام سعد الدين العثماني تكلّف شخصيا بالإتصال بالبرلماني نور دين قشيبل وتبليغه بإحالة الملف على اللجنة المذكورة، مع وجوب إلتزامه الصمت التام، وعدم تقديم أي تصريح بخصوص هذا الحادث إلى أن تصدر لجنة الشفافية والنزاهة تقريرها.

يشار أن البرلماني نور دين قشيبل ضبط يوم السبت 8 يونيو الجاري، بإعدادية العرفان بالرباط، وهو في حالة غش أثناء إجتيازه لإمتحانات الباكالوريا كمترشح حر، حيث ضبط وبحوزته 3 هواتف نقالة ذكية، وهو ما يخالف النصوص القانونية المنظمة لهذه الامتحانات، والتي تنص على عدم إدخال جميع الأجهزة الإلكترونية إلى المؤسسة التي يجتاز من داخلها المترشح للامتحانات.

تجدر الإشارة إلى أن النيابة العامة بالرباط، دخلت على خط القضية وأمرت بإحضار الهواتف النقالة للبرلماني عن دائرة تاونات، والتي تم ضبطها بحوزته أثناء إختبار مادة الفرنسية، لعرضها على الخبرة التقنية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق