عين على الكان…منافسو الأسود…ألغام في صحراء مصر

رياضةسلايدر
عين على الكان…منافسو الأسود…ألغام في صحراء مصر

وضعت قرعة الدور الأول من كأس إفريقيا 2019، المغرب في مجموعة نارية، اعتبرت الأقوى في هذا الدور، وضمت منتخبات كوت ديفوار وناميبيا وجنوب إفريقيا.

وقبل بداية المنافسة، سيكون من الضروري على الناخب الوطني هيرفي رونار، دراسة هؤلاء المنافسين والتعرف على أبرز لاعبيهم، الذين سيشاركون في “الكان”، من أجل معرفة نقاط الضعف والقوة، بغرض تحقيق المبتغى وهو التأهل إلى ثمن النهاية.

ولهذا الغرض نجرد في هذا “الخاص” نقاط ضعف وقوة المنتخبات التي ستواجه الأسود في الدور الأول، بما أنها تحقق كلها نتائج باهرة في الفترة الأخيرة، بل تفوقت على منتخبات عريقة وكبيرة في القارة، لتضمن بذلك وصولها إلى كأس إفريقيا مصر 2019.
إنجاز: العقيد درغام

كوت ديفوار… ماذا بعد الزلزال؟
رغم تراجع مستوى منتخب كوت ديفوار السنة الماضية، بعدما عجز “الفيلة” عن التأهل إلى كأس العالم 2018، بعد الإقصاء على يد المنتخب الوطني، لكنه يظل من بين المرشحين لنيل اللقب الإفريقي، بعدما توج به مرتين، في 1992 و2015، رفقة الناخب الوطني الحالي هيرفي رونار.

بعد الإقصاء من كأس العالم 2018، خلفت تلك الصدمة زلزالا في الكرة الإيفوارية، إذ تم التخلي عن لاعبين مهمين فيما قرر آخرون الاعتزال الدولي هربا من “الفضيحة”، ليتم تعيين المدرب الإيفواري إبراهيم كومارا ناخبا وطنيا، ويعتمد على لاعبين شباب في لائحته التي أعدها سلفا، وشهدت تغييرات مهمة.
ومن المنتظر أن يغيب عن منتخب كوت ديفوار في الحدث القاري، جيرفينيو اللاعب السابق لروما الإيطالي وأرسنال الإنجليزي وليل الفرنسي، والذي كان يعتبر من ثوابت منتخب “الفيلة”، ناهيك عن حارس أسيك أبيدجان كريم سيسي ولاعب أنجي الفرنسي أبدولاي بامبا، ناهيك عن إسماعيل ديوماندي لاعب كان الفرنسي، ثم تروند يوهان بولي مهادم سانت إيتيان الفرنسي، ثم نجم المنتخب الأول إريك بايلي مدافع مانشستر يونايتد الإنجليزي المصاب وغيسلان كونان لاعب ريمس الفرنسي واداما تراوري لاعب وولفرهامبتون الإنجليزي، والذي بصم على موسم رائع.

بالمقابل، تضم لائحة كوت ديفوار أسماء جيدة أيضا، من بين الأفضل قاريا، في مقدمتها ويلفريد بوني مهاجم العربي القطري وويلفريد زاها مهاجم كريستال بالاس الإنجليزي، وسيري ميشال لاعب فولهام الإنجليزي، وغبوهو سيلفان حارس مازيمبي الكونغولي.

ويعول منتخب كوت ديفوار على العودة بقوة إلى الساحة الإفريقية، والوصول على الأقل إلى نصف النهاية، علما أنه أقصي من النسخة السابقة في 2017 من الدور الأول، على يد المنتخب المغربي مجددا.

بطاقة تقنية
منتخب كوت ديفوار
اللقب: “الفيلة”
الألوان: البرتقالي والأخضر
المدرب: إبراهيم كامارا
ترتيب “فيفا”: 65 عالميا
أفضل هداف: ديديي دروغبا
حامل اللقب مرتين (1992 و2015)

جنوب إفريقيا… العائد من بعيد
عاشت كرة القدم الجنوب إفريقية سنوات أخيرة صعبة، إذ تعود آخر مشاركة لهذا المنتخب في كأس إفريقيا إلى نسخة 2015 بغينيا الاستوائية، إذ خرج من الدور الأول بدون أي فوز، وبنقطة وحيدة من مجموعة ضمت منتخبات غانا والجزائر والسنغال.
يشارك منتخب “البافانا بافانا” للمرة الثامنة فقط، إذ تأهل ثانيا في مجموعته التي ضمت نيجيريا المتصدر وليبيا والسيشل، بل انتظر إلى المباراة الأخيرة بتونس أمام الليبيين ليضمن التأهل، بعد فوزه بهدفين لواحد في مباراة مثيرة.

يطمح منتخب “الأولاد” إلى العودة بقوة إلى الساحة الإفريقية، إذ شهد ترتيبه الدولي في الفترة الأخيرة تحسنا (73 عالميا)، بعدما تقهقر إلى رتب متأخرة جدا، لكن إشراف الاسكتلندي ستيوارت باكستير على هذا المنتخب، جعله من كبار القارة حاليا، بعدما ضمن وصوله إلى كأس إفريقيا مجددا.

وبخصوص لائحته لكأس إفريقيا، من المنتظر أن تشهد حضور أسماء أغلبها من دوري جنوب إفريقيا، الذي شهد تطورا بدوره في الفترة الأخيرة، خاصة بعد وصول فريقي ماميلودي صانداونز وكايزر شيفس للأدوار المتقدمة في المسابقات القارية في النسخ الأخيرة، ناهيك عن بعض المحترفين في فرنسا مثل لاعب مونبوليي كيغان دولي ولاعب أميان بونغاري زينغو، ولاعب ليل ليبو موتيبا.

ومن بين الأسماء المهمة داخل هذا المنتخب، هناك سيبيسيسو فيلاكازي لاعب ماميلودي صانداونز، وكاموهيلو موكودجو لاعب لريندفورد الإنجليزي، والحارس دارين كيت لاعب بيدفيست الجنوب إفريقي، ودين فورمان لاعب سوبر ستار المحلي، وتولاني هالشواو لاعب بيدفيست، وإيتوميلينغ خوني لاعب كايزر شيفس.

بطاقة تقنية
منتخب جنوب إفريقيا
اللقب: “بافانا بافانا”
الألوان: الأصفر والأخضر والأبيض
المدرب: ستيوارت باكستر
ترتيب “فيفا”: 73 عالميا
أفضل هداف: بينيديكت ماكارتي
حامل اللقب في 1996

ناميبيا… “العود اللي تحكرو …”
لا يمكن اعتبار منتخب ناميبيا الأضعف في مجموعة الأسود، إذا نظرنا إلى ما حققه هذا المنتخب في الفترة الأخيرة.

تأهل منتخب “المحاربين” إلى كأس إفريقيا 2019 للمرة الثالثة، ثانيا من مجموعة ضمت غينيا بيساو وموزمبيق وزامبيا، بعدما جمع ثماني نقاط من انتصارين وتعادلين، فيما انهزم في مناسبتين.
يعتبر الناميبيون “كان 2019” فرصة من أجل مواصلة التألق، بعدما تقدم المنتخب في ترتيب “فيفا” إلى الرتبة 113 عالميا، تحت قيادة الناخب الوطني ريكاردو مانيتي، الذي تمكن من إيجاد مجموعة قوية، يمكنها صنع المفاجأة في المنافسات القارية بلاعبين أغلبهم محليون.

وشارك منتخب ناميبيا في نسختي 2008 بغانا و1998 ببوركينا فاسو، خرج منها من الدور الأول، فيما يسعى في نسخة 2019 إلى إحداث المفاجأة، رغم قوة المجموعة، بلاعبين مغمورين، أهمهم المدافع ريان نيامبي لاعب بلاكبورن الإنجليزي، والحارس راتاندا مبازوفارا الممارس في أفريكان ستاروز الناميبي، وزميله في الفريق رونالد كيتجيجيري، وجوسلين كاماتوكا لاعب كاب أومويا الجنوب إفريقي، والمهاجم مانفريد ستارك لاعب رارل زيس الألماني، وبينسون شيلونغو لاعب الإسماعيلي المصري.

بطاقة تقنية
منتخب ناميبيا
اللقب: المحاربون
الألوان: الأحمر والأسود
المدرب: ريكاردو مانيتي
ترتيب “فيفا”: 113 عالميا
أفضل هداف: جيرفاتيس أوري كوب
خرج من الدور الأول في 2008 و1998

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق