اعتقال سويدية تبحث عن عشيقها بالصويرة

اعتقال سويدية تبحث عن عشيقها بالصويرة

أوقفت عناصر الشرطة، شابة سويدية في حالة سكر علني، بعد أن تسببت في فوضى وأعمال تخريبية بالفضاء الخارجي لملهى ليلي بالمنطقة، وتم الاحتفاظ بها تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار تقديمها أمام وكيل الملك بابتدائية الصويرة لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

وأفادت مصادر “جديد24” أن الشابة التي تدعى “أندرسون رافنا” وتبلغ من العمر 33 سنة، كانت في زيارة للصويرة رفقة شباب يتحدرون من شيشاوة، من أجل استكمال سهرة خمرية، لكنها اكتشفت نيتهم باستغلالها جنسيا وانتابتها نوبة هستيرية نتيجة السكر الطافح، فبدأت بتخريب واجهة المحل السياحي المذكور وتكسير الزجاج الأمامي لعدد من السيارات، بعد أن عجز حراس الأمن الخاص عن إيقافها، لما تتمتع به من قدرات دفاعية عالية.

وذكرت المصادر ذاتها أن أندرسون قدمت من السويد أخيرا، بغرض رؤية عشيقها المتحدر من شيشاوة، بعد أن تركها بالسويد وعاد إلى دياره قبل مدة وجيزة، فاستقبلها ببيت أسرته ثم فر هاربا إلى وجهة غير معلومة بعد اكتشافه إصابتها باضطرابات نفسية، فطردتها أسرته بدورها من منزلهم ووجدت نفسها عرضة للتشرد

. كما علمت “جديد24” أن الموقوفة كانت تتردد على المسبح البلدي بشيشاوة، وتسبح دون حمالات صدر أحيانا، ما أثار انتباه عدد من سكان المدينة، من بينهم الشباب الذين استدرجوها إلى الصويرة، ولاذوا بالفرار ما إن انتابتها النوبة الهستيرية.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق